حصاة المصافنة

حصاة المصافنة

حين كان ماء البداة المسافرين في الصحراء ينفد، كانوا يلجأون إلى وسائل لا تصدق لحفظ حياتهم. مثلاً كانوا يعمدون إلى طعن بعير في لبّته، ويجمعون دمه في إناء تحتها. ثم يجدحون هذا الدم، أي يحركونه بالعصا...

الفرق بين اليهود وبني إسرائيل في القرآن

الفرق بين اليهود وبني إسرائيل في القرآن

عند الغالبية الساحقة من الناس، اليهود هم بنو إسرائيل. وخذ كمثال على هذا ما جاء عند كاتب معاصر: «اليهود هم بنو إسرائيل» (السيد سابق، «اليهود في القرآن»، الفتح للإعلام العربي، القاهرة، 1994، ص 5). وكما...

قصير عمرة الأموي في الأردن: قصر المغنية شهد

قصير عمرة الأموي في الأردن: قصر المغنية شهد

قصر عمرة، أو قصير عمرة، منشأة أموية في البادية الأردنية على بعد 80 كيلومتراً شرقي العاصمة عمّان. وهي في الواقع مجمع يضم قصراً، وبرج مراقبة، وحماماً، ونظاماً مائياً. وعلى جدران الحمام والقصر، هناك...

النقش الهكسوسي على باب الهرم الأكبر

النقش الهكسوسي على باب الهرم الأكبر

ليس هناك نقوش رسمية في الهرم الأكبر من أيام إشادته. هناك فقط غرافيتان (مخربشتان) أو ثلاث يُعتقد أن بعض العمال الذين شاركوا في بناء الهرم كتبوهما وذكروا فيهما اسم «خوفو» الفرعون الذي يفترض أنه بنى هذا...

يوم كانت السماء وردةً كالدِّهان

يوم كانت السماء وردةً كالدِّهان

دوّخ غموض الآية 37 من سورة الرحمن (فإذا انشقتِ السماء فكانت وردةً كالدِّهان) الجميع قديماً وحديثاً. فلم يكن ممكناً الوصول إلى اتفاق على معنى جملة «وردةً كالدِّهان» فيها. أما الشعراء والأدباء...

أشياء عن امرئ القيس
أشياء عن عنترة بن شداد العبسي
مسلّة الملك ميشع المزورة

مسلّة الملك ميشع المزورة

اكتُشفت مسلة «مسلة ميشع» أو «حجر مؤاب» في ذيبان في الأردن بعد منتصف القرن التاسع عشر. وهي موجودة الآن في متحف اللوفر في باريس. وتوجد نسخة مصنوعة منها في المتحف الأردني. ويفترض أن نصها يعرض الأحداث...

نصّ الهوية الفلسطينية

نصّ الهوية الفلسطينية

هناك من يعتقد أن الهوية الفلسطينية كانت، بالأساس، ردّ فعل على الحركة الصهيونية. وهو ما يعني أنها وليدة هذه الحركة، وإن كانت وليداً مضاداً لها، وأنها حديثة جداً. وهو ما أشار إليه أحد الكتاب الصهاينة...

بيع السّرار

بيع السّرار

أثارت آيات سورة يوسف، التي تتحدّث عن بيعه، اضطراباً عظيماً عند المفسرين واللغويين: «وجاءت سيارة أرسلوا واردهم فأدلى دلوه قال يا بشرى هذا غلام وأسرّوه بضاعة والله عليم بما يعملون. وشروه بثمن بخس دراهم...