وأخيراً، صدر التريلر الأوّل الخاص بفيلم No Time to Die (لا وقت للموت ــ إخراج كاري فوكوناغا). الشريط رقم 25 ضمن سلسلة «جيمس بوند» الشهيرة، سيصل إلى الصالات في الثالث من نيسان (أبريل) 2020. وفيه، يجسّد الممثل البريطاني دانيال كريغ شخصية العميل السرّي 007 للمرّة الأخيرة.

طاقم العمل، ظهر أمس الأربعاء في مقابلة ضمن برنامج «غود مورنينغ أميركا» على قناة ABC، لكنّهم لم يفصحوا عن الكثير من تفاصيله.
الممثل الأميركي من أصل مصري، رامي مالك (يلعب دور الشرير «سافين»)، خاطب كريغ في المقابلة قائلاً: «هذا الفيلم مفعم بالمشاعر بشكل خاص ولن يُنسى، خصوصاً أنّه فيلمك الأخير (كجيمس بوند)». وأضاف مالك: «أنت خالد مثل هذه الأفلام... قمنا بعمل رائع وكان رائعاً لنا جميعا أن نعمل معك».
أما كريغ، فصمت عندما سُئل عن شعوره‭‭‭ ‬‬‬بشأن ظهوره الأخير بهذه الشخصية، لكنّه قال عن عمله في فيلم No Time to Die إنّ «المفاجأة الأكبر كانت كم السعادة الذي شعرت به وفرصة العمل مع كل هؤلاء الرائعين».
يتضمّن الفيديو الترويجي العديد من المشاهد التي اشتهرت بها أفلام جيمس بوند، مثل مطاردات السيارات والانفجارات، كما كشف عن عميلة سرية جديدة للإستخبارات البريطانية، وهي الكابتن «مارفل ستار» التي تقوم بدورها الممثلة لاشانا لينش.
في هذا السياق، يؤكد المنتجون أنّ الفيلم الجديد يحكي عن تقاعد بوند في جامايكا بعدما ترك الخدمة، إلى أن يطلب صديق قديم يعمل لدى وكالة الإستخبارات المركزية الأميركية مساعدته.
علماً بأنّ قائمة الأبطال تضم أيضاً: الفرنسية ليا سيدو، وجيفري رايت، وروري كينير، وناعومي هاريس، وديفيد دانسيك، ورالف فاينس.