سوريا الاستوائية قادمة: البرتقال يترجّل أمام الأفوكادو!

سوريا الاستوائية قادمة: البرتقال يترجّل أمام الأفوكادو!

تنامت «فلتة» زراعة الفواكه الاستوائية في سوريا، حتى صارت تُعدّ اليوم استثماراً ناجحاً ومختلفاً عن الاستثمارات المستَهلَكة بكثرة. الأفوكادو والمانجا وغيرها من الفواكه الاستوائية أصبحت تنافس البرتقال...

وسادة مُفَخّخة

وقفُ إرهاب الوسادة غير ممكن، فهي تمثل محكمة تفتيش دائمة تؤرق ليلي، مثلي مثل فتيات سوريات كثيرات وحيدات قويات غير مدينات لأحد سوى باعتراف لها، مملكة الوسائد المُرْهِقة والمُرهَقَة برؤوس تغفو وتُسطِّر...

الهيئة العامة للإذاعة: منفى المدراء المبدعين

أُوقف بث الأخبار والبرامج السياسية في إذاعة «صوت الشباب» في سوريا يوم 16 أيار (مايو) الماضي. الحجة كانت هزيلة كما شعار «ساعدونا لنكون أحسن» الذي اعتمدته القنوات السورية أخيراً. شعر المحرّرون بالغُبن،...

«نصف الحقيقة» وأزمة الثقة بين الدولة وجمهورها

في النصف الثاني من عام 2017، استعادت الدولة السورية سيطرتها على معظم الأراضي، فدعت اللاجئين السوريين إلى العودة، فيما أُعلن ــــ على لسان محلّليها ــــ أنها انتصرت، لكنها نسيت أن تقول للسوريين، أو...

سوريا التي لا ترحم.. ما أرحم التراب يا طيب

هزمته جامعة دمشق عام 1997، مستعينة بأنصار البوطي ومؤيديه، وبالأمس هزمه السوريون للمرة الأخيرة. كتبوا يرشقونه بقلوب مُقفلة وعقول ترمي بالحجارة من اختارته مؤسسة كونكورديا الفلسفية الألمانية الفرنسية...

«تغريبة الداخل»: حسرة على زمن دمشق «الأول»

تورّطت ذاكرة السوريين قبل «الأزمة» بمشهد دموي متكرر، وربما كان وحيداً، هو مشهد العنف الموجه إلى «الذبيحة الحيوانية». خراف تذبح في الأعياد والمناسبات، وسط طقوس واحتفالات. بعد «الأزمة» تورّطت ذاكرة...

سوريا تحت جسر الرئيس

سوريا تحت جسر الرئيس

العبور مجاني على جسر الرئيس، الذي تم افتتاحه في عام 1992. يصل الجسر بين منطقة البرامكة التي احتضنت قبور آل برمك، أصحاب السيرة الشهيرة في تاريخ الدولة العباسية، وحي أبو رمانة، حي الرؤساء المتحوّل إلى...

سارية السواس تُوحّد... «كاراجات» العاصمة

عندما كنا صغاراً، كنا نسمع أن «السرفيس» هو اختراع سوري. عندما كبرنا، اكتشفنا أن كذبة السرفيس واحدة من كذبات كثيرة صدّقناها كما صدّقنا أمهاتنا عندما أخبرننا بأن عملية الولادة تتم من الخاصرة. عرفنا...

في «القشلة» فقط... ضريبة مسبقة على الضحك

في نهاية شارع الحجر المُفضي إلى ساحة باب توما وبداية شارع الأمين في قلب مدينة دمشق القديمة، تقع حديقة صغيرة اسمها «القشلة»، وهي حديقة كانت مهملة أعادت محافظة دمشق ترميمها، وبعدها، بدأ زمنها وكان...

بنية القطاع العام: تصفية ودمج والأجر على الله

لا يزال القطاع العام الاقتصادي في سوريا صامداً، تسانده خسارته ونتاجه المتراجع ونسب تنفيذه المستمرة في الهبوط. مناقشة الشركات لموازنتها الاستثمارية والجارية للعام المقبل مستمرة أيضاً. مديرو الشركات...