أكدت مصادر ميدانية لـ«الأخبار» أنّ حاجز الطرّاف الدفاعي عن معسكر الحامدية في ريف إدلب قد سقط إثر هجوم عنيف شنّه مسلحو «جبهة النصرة» المسيطرون على المناطق المحيطة. وأشارت المصادر الى أنّ خسائر الجيش بلغت حوالى «٢٠ شهيداً قضوا على الحاجز المذكور». وبحسب المصادر، فإن الوضع الميداني في المنطقة «يسير نحو الأسوأ بعد تحوّل الحامدية إلى خط قتال أمامي، وتهديد موقع وادي الضيف الاستراتيجي شمالاً».


وذكرت المصادر أنّ «المعارك لا تزال بين كر وفر في محاولة مستميتة من قوات الجيش في المنطقة للسيطرة على الموقع». مشاركة سلاح الجو في المعركة أدت إلى وقوع خسائر في صفوف المسلحين أيضاً، «إلا أن التوغل البري هو الحل الوحيد للاحتفاظ بالسيطرة على المنطقة»، بحسب المصادر. يُذكر أن معسكر الحامدية يعاني من صواريخ مسلحي «النصرة» منذ أسابيع، بهدف الوصول إلى معسكر وادي الضيف ومخازن الوقود داخله. ويقع المعسكر شرقي معرة النعمان في ريف إدلب.