انطلقت المنافسات الرسمية لرالي اكتشف سوريا، أمس، بمشاركة 75 فريقاً عربياً وأجنبياً، إضافةً إلى 15 دراجة نارية.

وأعطى وزير السياحة السوري الدكتور سعد الله آغا القلعة إشارة بدء المنافسات، يرافقه المهندس وليد شعبان رئيس مجلس إدارة نادي السيارات السوري، وذلك بعد توقيع منشور الحملة الدولية بالسلامة المرورية، التي أطلقها الاتحاد الدولي للسيارات fia (.. معاً لإنقاذ ملايين الأرواح).
في اليوم الأول ابتسم الحظ للفنان مصطفى الخاني (نمس باب الحارة) بأن تبوّأ صدارة المشاهير مؤقتاً، متقدماً على بطل الشرق الأوسط للراليات القطري جابر المري، الذي حل وصيفاً، وجاءت الفنانة السورية صفاء سلطان ثالثة، متقدمة على زميلها وفيق حبيب، وبطل الراليات السوري هيثم اليوسفي، تلاهم الفنان أيمن رضا. وعلى صعيد بطولة الفرق التي تقام لأول مرة ضمن منافسات الرالي، دانت الغلبة لمشجعي المنتخب الإسباني في الرالي، الذي نال صدارة ترتيب الفرق، متقدماً على مشجعي البرازيل، وجاء الإيطالي ثالثاً والهولندي رابعاً والفرنسي خامساً وحل الألماني أخيراً.
نقطة التوقف الأولى من الرحلة كانت في جبل قاسيون، وبعدها إلى حمص، حيث توقف المشاركون في قلعة الحصن، ثم إلى دير مارجرجس ثم الناصرة وعين حلاقيم وجبل الحلو ومصياف، بجانب مقام إخوان الصفا، ثم إلى القدموس، حيث الشلالات مروراً ببانياس باتجاه اللاذقية على البحر. وبلغت المسافة الإجمالية 384 كلم.
ويقام الرالي برعاية شركات (MTN) ويوروب كار وفولكس فاكن والمدينة أف أم وتلفزيون الدنيا وشركة (SMI).
رفع «النمس» وتيرة التحدي ضد النجم القطري جابر المري وأعلن مشاركته في جميع الراليات المقبلة، واحتكار ألقابها.
وقالت صفاء سلطان «سأفوز ومن يضحك أخيراً يضحك كثيراً».
أما الفنان أيمن رضا، فأعلن الاستسلام مبكراً، وقال «يكفي أنني فزت باكتشاف مناظر أتحدّى أيّ فنان أن يرسمها».
وقال القطري جابر المري: لقد أضعت مفتاح السيارة ومعها ربع ساعة، وآمل أن أعوّض، والمهم أنني سعدت بمشاهدة طبيعة لم نكن نحلم برؤيتها، وأناس في غاية الطيبة.