في ختام جولة في دول البحر المتوسط تصل 30 من أهم أعمال الرسام الإسباني الشهير بابلو بيكاسو (1881ــ 1973) إلى لبنان حيث يقام معرض «بيكاسو والأسرة» في «متحف سرسق» في بيروت بين 26 أيلول (سبتمبر) و6 كانون الثاني (يناير) 2020، بدعم من متحف بيكاسو الوطني في باريس وبالتعاون مع وزارة الثقافة اللبنانية. وأُعلن رسمياً أمس الأربعاء عن افتتاح المعرض خلال مؤتمر صحافي عقد في «سرسق» بحضور عدد من الشخصيات السياسية والثقافية والاجتماعية. وكانت رحلة أعمال رائد التكعيبية مع البحر المتوسط بدأت في 2017 لتشمل على مدى عامين نحو 60 معرضاً في مدن مختلفة في إسبانيا وفرنسا وإيطاليا وقبرص ومالطا وتركيا.

في رسالة مصوّرة بُثّت خلال المؤتمر، قال لوران لوبون، رئيس متحف بيكاسو، إنّ المشروع انطلق في عام 2017 في مبادرة اجتمعت خلالها 60 مؤسسة بهدف «إقامة معارض تتيح إلقاء نظرة على الروابط الجغرافية والمجازية التي جمعت بين بيكاسو والمتوسط، والمحطة الأخيرة لهذه الرحلة ستكون في لبنان».
من جانبه، دعا وزير الثقافة اللبناني محمد داود ورئيس بلدية بيروت جمال عيتاني اللبنانيين بمختلف فئاتهم وأعمارهم وتخصصاتهم لزيارة «هذا المعرض الاستثنائي».
قال داود لوكالة «رويترز» إنّ «أعمال بيكاسو تحمل أهمية تاريخية وفنية واستضافتها خطوة مهمة سيكون لها أثر إيجابي على الحياة الثقافية والفنية في لبنان وتفتح الآفاق لاستضافة معارض عالمية كبرى».
وحول اختيار جانب العائلة من بين الجوانب الكثيرة التي أبدع فيها بيكاسو صاحب الخمسين ألف لوحة، أوضح اللبناني الفرنسي سيريل كاراوغلون، أحد المبادرين لإقامة المعرض، أنّ المعرض يقدم 30 عملاً فنياً «بين لوحات وصور فوتوغرافية وأفلام ومنحوتات من أهم أعمال بيكاسو». وأضاف: «قصدنا أن تتمحور الأعمال حول العائلة لأن لبنان لا يزال يحافظ على الروابط العائلية».
أما زينة عريضة، مديرة «متحف سرسق»، فلفتت لـ «رويترز» إلى أنّ بيكاسو جسّد في العديد من أعماله في النصف الأول من الخمسينيات «حياة العائلة والأطفال، خصوصاً بعد زواجه من فرانسواز جيلو وإنجابها منه طفلين هما «كلود» و«بالوما»... وقد برزت في لوحاته صورة الرجل المأخوذ بالأبوة والمنطبع بيوميات الأم والطفل كما نرى في لوحتي «المرأة مع عربة الأطفال» و«الرسام والطفل» على سبيل المثال».
ينقسم المعرض إلى أربع مسارات تحمل عناوين: «عائلات خيالية»، و«ألعاب»، و«اضطرابات»، و«الانطلاقة».
في سياق متصل، أشار طارق متري، رئيس لجنة «متحف سرسق»، إلى أنّ حفيد بيكاسو، بيرنار رويس، سيزور لبنان خلال افتتاح المعرض.
وبالتوازي مع المعرض، ينظم «سرسق» مؤتمراً حول تاريخ الفن يعلن عن تفاصيله لاحقاً، بالإضافة إلى برنامج فني ترفيهي تتخلله ورش عمل للأطفال موجهة بشكل خاص للمدارس الرسمية، إلى جانب عروض أفلام وثائقية تتناول مسيرة وحياة بيكاسو.

*«بيكاسو الأسرة»: بين 26 أيلول 2019 و6 كانون الثاني 2020 ــ «متحف سرسق» (الأشرفية ــ بيروت). للاستعلام: 01/202001