فور تتويجه بأوسكار «أفضل ممثل» عن تجسيده للفنان البريطاني الراحل فريدي ميركوري في فيلم «بوهيميان رابسودي» (إخراج برايان سينغر)، بدأ تداول أنباء حول حصول النجم الأميركي من أصل مصري رامي مالك على دور الشرير في فيلم جيمس بوند المرتقب.

ذكر موقع Collider أنّ مالك شارف على الانتهاء من المفاوضات، بعدما كانت تقارير إعلامية عدّة قد أفادت بأنّ الفنان البالغ 37 عاماً لطالما كان ضمن حسابات القائمين على «بوند 25».


لكن مجلة «فارايتي» الأميركية سبق أن لفتت إلى أنّه قد يكون من الصعب على مالك الالتزام بالشريط الذي يخرجه كاري فوكوناغا ويؤدي بطولته البريطاني دانيال كريغ بسبب الجزء الجديد من مسلسله الشهير «مستر روبوت».
ومن المرجّح أن يحمل شريط 007 المنتظر اسم Shatterhand.