بات من المؤكد أن يصبح باستور مالدونادو، بطل سباقات «جي بي 2»، ثاني فنزويلي يقود إحدى سيارات فريق وليامس الذي ينافس في بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1، بعدما أعلن الفريق ضمّ السائق البالغ من العمر 25 عاماً إلى صفوفه بدلاً من الألماني نيكو هولكنبرغ في موسم 2011.

وقال مالدونالدو في بيان أمس: «أتطلّع الى تحقيق نتائج جيدة بعد الدعم الذي حصلت عليه من بلادي».
وكان الفنزويلي جوني سيكوتو قد بدأ 18 سباقاً في موسم 1983 ــ 1984. وسوف يشارك مالدونادو مع البرازيلي روبنز باريكيللو في تشكيلة وليامس عندما ينطلق الموسم الجديد في 13 آذار المقبل. وأضاف مالدونالدو: «أنا سعيد للغاية إذا اختارني وليامس لأكون أحد سائقيه».
وأضاف السائق الذي حقق رقماً قياسياً بالفوز في ستة سباقات متتالية في بطولة «جي بي 2» في طريقه لإحراز اللقب «إنها نهاية رائعة لعام رائع. أتحرّق شوقاً للعمل مع الجميع لكي أكون في أفضل حالة ممكنة قبل انطلاق الموسم المقبل».
وقال فرانك وليامس مدير الفريق إنه أعجب بشدة بقدرات مالدونادو في موسمه الأول في «جي بي 2» منذ ثلاث سنوات.
وقال وليامس: «جذب باستور أنظاري عام 2007 عندما قدّم أداء رائعاً وفاز بسباق في موناكو. نتطلع الى تطوير مواهبه وإلى أن يقدّم موسماً رائعاً العام المقبل».
ويبر الأعلى دخلاً في أوستراليا
تصدّر سائق فريق «ريد بُل رايسينغ» الأوسترالي مارك ويبر قائمة أعلى الرياضيين دخلاً في بلاده.
وبلغ دخل ويبر 13.4 مليون دولار أوسترالي (13 مليون دولار أميركي) خلال عام 2010، أي أكثر من ثلاثة أضعاف دخله العام الماضي.
وفي قائمة أغنياء الرياضة في أوستراليا لعام 2010 التي نشرتها مجلة «بي آر دبليو» المحلية أمس، انتزع ويبر (34 عاماً) صدارة القائمة من لاعب الغولف غريغ نورمان الذي ظلّ أعلى الرياضيّين دخلاً في البلاد طوال 15 عاماً.
وحلّ لاعب كرة السلة المحترف في الولايات المتحدة، أندرو بوغوت، في المركز الثاني في القائمة، تلاه متسابق الدراجات النارية تشاد ريد.