بين الحرب ومخلفاتها المأساوية والدموية، وبين الفن وجماليته ودوره أيضاً، يقف الفنان/ ة، لينهل من التجربة التراجيدية للحروب، عبر بوابة فنه، فيعمل على توثيقها مطوّعاً أدواته الفنية. حلقة «دنيانا» (تقدمه ندى عبد الصمد) الليلة، على «bbc عربي»، تفتح ملف الحرب من جهة، وإستثماره في المجال الفني عبر تحويله الى شاهد على صراعات المنطقة الدموية، وما تعيشه من شتات وتهجير ولجوء. الحلقة التي تستضيف كلاً من الفنانة التشكيلية جنان باشو (لبنان)، والنحاتة صفاء الست (سوريا)، والفنانة هادية قانا (ليبيا)، تبحث في هذا الموضوع وعلاقة الفنان بالحرب، وكيفية إنتاجه في ما بعد لأعمال فنية تخرج عن هذا الواقع الأليم، رغم صعوبة عيشه ضمن واقع الحرب ويومياتها، الى جانب دور الفن كموثّق للحروب والصراعات، مع الإضاءة على دور المرأة في هذا المضمار، ولجوئها الى الفن لتعبّر عن قضاياها في مجتمعها.

-------
«دنيانا» الليلة عند الساعة 22:00 على bbc عربي.