غيّب الموت، أمس الأربعاء، خليل يوسف بطرس، والد الفنانة جوليا بطرس والملحن زياد بطرس والمخرجة صوفي بطرس، عن عمر ناهز الثمانين، نتيجة مشاكل قلبية كان يعاني منها.

أعلن زياد عن النبأ عبر حساباته المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ نشر صورة للراحل وإلى جانبها النعوة، مرفقاً المنشور بتعليق: «الله يرحمك يا بيي».
وفور انتشار الخبر، غصّت السوشال ميديا بالتعازي للإخوة الثلاثة، والتي تقدّم بها متابعون ومشاهير من بينهم: زين العمر، نيشان دير هاروتيونيان، جومانا بو عيد، منى أبو حمزة وغيرهم.
وتداول روّاد مواقع التواصل مقطع فيديو لجوليا في حفلة أحيتها في صيف 2018 في مدينة صور (جنوب لبنان). أثناء وجودها على المسرح وجّهت الفنانة البالغة 51 عاماً تحية وشكراً إلى والدها الذي كان حاضراً، من دون أ تستطيع إخفاء دموعها.

يحتفل بالصلاة لراحة نفس الفقيد عن الثالثة من بعد ظهر اليوم الخميس في كاتدرائية القيامة في الرابية، على أن تقبل التعازي قبل الدفن، وغداً الجمعة وبعد غدٍ السبت بدءاً من الساعة الحادية عشر قبل الظهر ولغاية السادسة مساءً في صالون الكنيسة.