على مدى أشهر طويلة، تصدّر خبر طلاق أصالة نصري من زوجها طارق العريان صفحات مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الفنية. لكن في كل مرّة كان الثنائي يلمّح إلى أن الخلاف موجود بينهما ولكن الانفصال لم يحصل. حتى إن أصالة تعرّضت لمواقف حرجة على المسرح في الأسابيع الاخيرة، حيث إنهالت بالبكاء مرات عدّة عند تأدية أغانيها التي تتحدث عن الحبّ والخيانة. هكذا، دارت أخبار المغنية السورية في دائرة الشبهات، لتخرج صباح أمس مؤكدة خبر طلاقها من المخرج الفلسطيني الذي إرتبطت به عام 2016. في هذا السياق، وضعت نجمة أغنية «سامحتك» النقاط على الحروف، معلنة «بشكل نهائي» حسب تعبيرها، إنفصالها عن «والد أبنائها».


فقد نشرت على صفحتها على انستغرام صورة مع طارق معلّقة «بمنتهى الأسف والحزن أعلن انفصالي نهائياً عن والد ابنيّ (آدم وعلي)، وأتمنى على الجميع عدم الدخول في التفاصيل حرصاً على مشاعري التي هلكت ومشاعر ولديّ». اللافت في التعليق أن الفنانة لم تذكر إسم طارق، بل وصفته بوالد ولديها التوأم. لم تمرّ ساعات على إعلان أصالة حتى نشر العريان تعليقاً يعلن الطلاق من دون ذكر إسم أصالة أيضاً. على الضفة الاخرى، راحت بعض المواقع الفنية تلفت إلى أن الطلاق بين الثنائي له تردداته على أعمالهما معاً. فقد إرتبط إسم أصالة وطارق بمجموعة أعمال قدّماها معاً، ويبدو أن الانفصال كان من جميع النواحي العائلية والعملية.
View this post on Instagram

صباح الخير ... بمنتهى الأسف والحزن أُعلن إنفصالي نهائيّاً عنّ والد أبنائي (آدم وعلي ) ، وأتمنّى على الجميع عدم الدّخول في التّفاصيل ، حرصاً على مشاعري الّتي هلكت ومشاعر أولادي ، وأنا كعادتي سأحرص على إتقان مسؤوليتي تجاه أبنائي ، ولنّ يُثنيني همّ عنّ إتمام عملي بالشّكل المُشرّف ، ولطالما قلوبكم الطيّبه معي ودعمكم الّذي أحتاجه جدّاً ، سأبقى دائماً أصاله المُخلصه لعائلتها الكبيرة والصغيرة ، ولعملي كلّ جهدي بأنّ يوازي طموحكم بي ، هذا قدر من ربّ العالمين وأنا أؤمن بالله وبقضائه وقدره #اصاله_كامل

A post shared by Assala (@assala_official) on