تلقى العميل السرّي الأشهر جيمس بوند زيارة ملكية عندما تجوّل ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز في موقع تصوير فيلم 007 الجديد في استوديوات «باينوود» على مشارف لندن.

والتقى تشارلز (70 عاماً) بالممثل البريطاني دانيال كريغ (51 عاماً) الذي يجسد دور عميل الإستخبارات البريطانية للمرة الخامسة، إلى جانب الممثلين ريف فاينز وناعومي هاريس اللذين يجسدان دور «إم» قائد الخدمة السرية والسكرتيرة الآنسة «مونيبيني».
وخلال الزيارة التي تهدف إلى الاحتفال بمساهمة سلسلة أفلام بوند في صناعة الأفلام البريطانية، اصطحب كريغ وفاينز ولي العهد في جولة داخل مكتب «إم»، كما شاهد تشارلز تصوير أحد المشاهد على شاشات الكاميرا. وعرض كريغ على تشارلز سيّارتين من طراز أستون مارتين الذي يظهر عادة في أفلام بوند. علماً بأنّ تشارلز هو راعي معهد السينما البريطانية وأجهزة الإستخبارات البريطانية.
والفيلم واسمه المبدئي «بوند 25» من إخراج الأميركي كاري فوكوناغا، ومن المقرر أن يصدر في نيسان (أبريل) 2020.
وسيجسّد دور الشرير في هذا الفيلم الممثل الأميركية من أصل مصري رامي مالك، الذي فاز بأوسكار أفضل ممثل في شباط (فبراير) عن تجسيده لشخصية المغني الرئيسي فرقة «كوين» الراحل فريدي ميركوري في فيلم «بوهيميان رابسودي».
ومن المتوقع أن يصل العمل إلى الصالات حول العالم بدءاً من الثالث من نيسان (أبريل) 2020.