من أب تانزاني الجنسية وأم دنماركية، ولد يوسف بولسين في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن. يشغل ابن الـ 23 عاماً اليوم مركز رأس الحربة في نادي لايبتزغ الألماني القوي. لكن كانت بدايات يوسف مختلفة عن ما هو عليه الآن، إذ تمتّع بخصائص دفاعيّة مع نادي سكجولد الذي بدأ معه مسيرته الكروية في 2011. قصته «غريبة» قليلاً، إذ كان له صديق يلعب في مركز الهجوم يدعى زوهوري؟ لكن بعد انتقال الأخير إلى فريق كوبنهاغن، تبدّل دور بولسين الدفاعي، وأصبح في الخطوط الأمامية، وتحديداً في مركز رأس الحربة (مركزه الحالي مع لايبتزغ). عندما بلغ الرابعة عشر من عمره، انتقل بولسن إلى أكاديمية «لينغباي»، ليوقّع بعدها في 2011 أول عقد احترافي له مع الفريق ذاته. مدّة السنتين قضاها بولسين مع فريق «لينغباي» الدنماركي كانت كافية لينتقل بعدها في 2013 إلى نادي لايبتزغ الألماني ضمن منافسات الدرجة الثالثة الألمانية. يعتبر الدنماركي ذو الأصول التانزانية اليوم، لاعباً احتياطياً في لايبتزغ، نظراً إلى منافسته مع المهاجم الألماني ومهاجم الفريق الأول تيمو فيرنير الذي على الأغلب سيكون الرقم واحد في هجوم المنتخب الألماني في المونديال الروسي. لكن حضوره في الدنمارك متوقع ومنتظر.

■ في الرابع من تموز 2013 انتقل يوسف بولسين إلى لايبتزغ الألماني.
■ صعد مع فريقه لايبتزغ من الدرجة الثالثة إلى الدرجة الثانية الألمانية (بوندسليغا 2) سنة 2014
■ وصل مع الفريق إلى الهدف الأسمى عندما صعدوا إلى الدوري الألماني (الدرجة الأولى – بوندسليغا) سنة 2016.
■ في الجولة السادسة من موسم 2016 ــ2017 في الدوري الألماني سجّل يوسف بولسين أول هدف له في البوندسليغا في مباراة انتهت بفوز لايبتزغ بنتيجة 2-1 على أوغسبورغ.
■ في 11 تشرين الأول/أوكتوبر 2014 كانت أوّل مشاركة لبولسين مع المنتخب الدنماركي أمام المنتخب الألباني.
■ كان أول هدف مع المنتخب الوطني لبولسين في 13 حزيران 2015.