أعلن الكرملين، اليوم، أن روسيا ستُبقي على قوات مسلّحة قرب الحدود مع أوكرانيا، طالما رأت ذلك مناسباً، ولأن هذه القوات «لا تشكل أي تهديد خارجي».


ويأتي هذا التصريح، ضمن الأجواء المتوترة بين البلدين، بعدما دعت أوكرانيا حلف شمال الأطلسي، أمس، إلى التسريع في وضع مسار واضح لانضمامها إليه، ما أثار انتقادات فورية من موسكو، التي كانت قد حشدت، قبل أيام، قواتها قرب منطقة دونباس، شرق أوكرانيا.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا