دشنّت شركة «ماهان إير» الإيرانية الخاصة، أمس، رحلات جوية مباشرة إلى فنزويلا، في وقت تعبّر فيه طهران عن دعمها لكاراكاس بوجه المعارضة المدعومة من الولايات المتحدة.

ونقلت وكالة «مهر» للأنباء عن المتحدث باسم هيئة الطيران المدني الإيرانية، رضا جعفر زاده، قوله إن «الخط الجوي بدأ العمل في الساعات الأولى من صباح اليوم (أمس) الاثنين»، مضيفاً أن «الطائرة ستقلّ مسؤولين في وزارة الخارجية إلى كاراكاس».
وأضاف جعفر زاده أن وفداً من «ماهان إير» سيسافر أيضاً إلى كاراكاس، لمناقشة تسيير رحلات منتظمة بين البلدين.
وستستغرق الرحلة المباشرة من دون توقف بين طهران وكاراكاس 16 ساعة.
وتملك «ماهان إير»، التي تأسست عام 1992 كأول شركة طيران إيرانية خاصة، أكبر أسطول طائرات في البلاد. وحظرت فرنسا وألمانيا رحلات الشركة في وقت سابق هذا العام، متّهمة إياها بنقل عسكريين وعتاد عسكري إلى سوريا ومناطق حروب أخرى في المنطقة. كذلك، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على الشركة في عام 2011، قائلة إنها قدمت دعماً مالياً وغيره من أشكال الدعم لقوات الحرس الثوري.