الأسد وموسى يدعمان المشروع الخاص بالنووي الإسرائيلي


أكد الرئيس السوري بشار الأسد، والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، ضرورة وقوف العرب جميعاً وراء مشروع القرار العربي الخاص بالقدرات النووية الإسرائيلية، الذي سيعرض على الدورة الـ54 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في أيلول المقبل. وقال بيان رئاسي سوري إن الأسد وموسى بحثا «أهمية حشد الجهود لإنجاح مشروع القرار». وأشار إلى تأييد الأسد لمبادرة سياسة الجوار العربي «من حيث المبدأ»، مشدداً على «دعم الجانبين لتركيا بسبب الضغوط التي تتعرض لها».
من جهته، أعرب موسى عن «تقديره الكبير للسياسة السورية والنجاحات التي تحققها».
(يو بي آي)

«الأمل» في العريش و«الناصرة 1» ممنوعة

أعلن مدير ميناء العريش المصري، جمال عبد المقصود، أن سفينة «الأمل» الليبية المحملة بالمساعدات إلى الفلسطينيين المحاصرين في غزة، رست في الميناء المصري أمس، لبدء تفريغ حمولتها.
في هذا الوقت، أعلنت النقابات المهنية الأردنية أن السلطات المصرية رفضت دخول القافلة الأردنية «أنصار 1»، المحملة بمساعدات إنسانية إلى أراضيها ومنها إلى قطاع غزة، منددة بهذا الموقف «السلبي».
(أ ف ب)

إسرائيل تعتقل 10 من فلسطينيّي 48

كشفت وسائل اعلام إسرائيلية، أمس، أن أجهزة الأمن تعتقل 10 شباب من فلسطينيّي الـ48، أحدهم قاصر، من مدينة الناصرة وضواحيها، وقدمت النيابة العامة لوائح اتهام ضدهم إلى المحكمة المركزية في الناصرة. وذكرت أن المحكمة المركزية في الناصرة «سمحت بالنشر عن تفاصيل إضافية في قضية ما سماه جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) الخلية الإرهابية».
وقال بيان للشرطة الإسرائيلية تلى تقديم لوائح الاتهام، إن «الحديث يدور حول 10 شباب من الناصرة ويافا، بينهم قاصر، يشتبه في ارتكابهم مخالفات تتعلق بحيازة السلاح والمتاجرة به وتشويش مجريات التحقيق ومحاولة صنع وإعداد عبوات ناسفة».
(يو بي آي)