لا أحد يمكنه ان يستفيق فجأة ويقرر ممارسة رياضة الجمباز. تلك الرياضة التي تعتمد على نحو كبير على مجموعة من المزايا التي يفترض ان تكون عند اي شخص من اجل النجاح فيها. القوة البدنية الهائلة، المرونة، خفة الحركة، تنسيق حركة الجسد، التركيز، التوازن والتحكم.


كل هذه الامور من الاساسيات التي يتعلمها اي رياضي ممارس للجمباز منذ نعومة اظافره، حيث يركّز المدربون عادةً على الليونة المكتسبة عند الولادة لدى الاطفال من اجل توجيههم نحو كيفية استخدام اجسامهم لا بل حملها، في تحدٍّ يبدو للذات بالتحديد، بحيث وفي حركاتهم يظهر رياضيو ورياضيات الجمباز كأنهم اقوى من انفسهم، وتحديداً عندما يستخدمون العارضة او المنصة لاستعراض قدراتهم من خلال حركات اقرب الى البهلوانية، على غرار الصورة التي التقطت للاميركي جايكوب دالتون خلال بطولة العالم التي اقيمت في نانينغ الصينية