غاب شبح الأزمة عن بايرن ميونيخ في السنوات العشر الماضية خلال هيمنته على لقب الدوري الألماني في كرة القدم، حتى عندما كان يهدر النقاط، لكن مع تراجعه إلى المركز الخامس بعد سبع مباريات هذا الموسم دق ناقوس الخطر ربما في أروقة النادي البافاري.

ويستضيف الفريق الجريح منافسه باير ليفركوزن صاحب المركز الخامس عشر (5 نقاط) مساء اليوم (الساعة 21:30 بتوقيت بيروت) في افتتاح منافسات المرحلة الثامنة.
ولم يحصد بايرن سوى 3 نقاط من مبارياته الأربع الأخيرة، إذ سقط في فخ التعادل أمام كل من بوروسيا مونشنغلادباخ وأونيون برلين بالنتيجة ذاتها (1-1) في المرحلتين الرابعة والخامسة، وشتوتغارت (2-2) في السادسة، قبل أن يخسر أمام أوغسبورغ (صفر-1)، وهي سابقة في تاريخ هذا النادي العريق منذ 21 عاماً.
ويعكس الوافد الجديد المهاجم السنغالي ساديو مانيه الصائم عن التهديف، صورة واضحة عن معاناة بايرن، حيث لم يتمكن نجم ليفربول الإنكليزي السابق من هز الشباك في المباريات الخمس الأخيرة، في حين كان سجل خمسة أهداف في مبارياته الست الأولى منذ وصوله إلى بافاريا. وأبدى المدير الرياضي للنادي البافاري البوسني حسن صالحميدجيتش دعمه للمهاجم الدولي مؤكداً أنه «يحتاج بعض الوقت للتأقلم على متطلبات الدوري الألماني»، وأضاف اللاعب في حديث مع صحيفة سبورت بيلد: «أعرف ما يعنيه أن تكون لاعباً جديداً في فريق، في بلد آخر، مدينة أخرى، مع ثقافة كرة قدم مختلفة قليلاً».
هذا وطرحت الصحافة المحلية العديد من الأسئلة حول مصير مدرب بايرن الشاب يوليان ناغلسمان (35 عاماً) الذي يعيش فترات صعبة، مع فريق يمر بأطول سلسلة من دون انتصارات منذ أكثر من عقدين. ولكن رغم ذلك فإنه من المستبعد إقالة المدرب حالياً.
وفي باقي المباريات المهمة يحل بروسيا دورتموند يوم السبت (الساعة 16:30) ضيفاً ثقيلاً على كولن، في حين يونيون برلين المتصدر إلى فرانكفورت لمواجهة آينتراخت السبت أيضاً الساعة 16:30.