أعلن نادي ميلان الذي يتصدّر ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، عن إصابة حارسه الدولي جانلويجي دوناروما وجناحه النروجي ينس بيتر هاوغي بفيروس كورونا المستجد.

وقال ميلان قبل ساعات من مباراته ضد ضيفه روما في المرحلة الخامسة من الدوري المحلي، إنه «تبين من النتائج التي حصلنا عليها من المختبر مساء الأحد، ظهور حالتين إيجابيتين لجانلويجي دوناروما وينس بيتر هاوغي وثلاثة أعضاء آخرين من الفريق». وأشار إلى أن «جميعهم بدون عوارض. تم إخضاعهم فوراً للعزل المنزلي وتم إبلاغ السلطات الصحية المحلية. تم اليوم اختبار مجموعة الفريق بأكملها مرة أخرى وفقاً للبروتوكول، ولم تظهر أي نتيجة إيجابية جديدة». وبحسب البروتوكول الصحي المعتمد في الدوري الإيطالي، يتوجّب على اللاعب المصاب بالفيروس أن يعزل نفسه لعشرة أيام وأن يخضع لفحصين سلبيين قبل السماح له بالعودة إلى الفريق.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا