قال برناردو سيلفا لاعب وسط مانشستر سيتي الإنكليزي إن مهمّة فريقه في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لن تكون أسهل بعد خروج ريال مدريد وليفربول، مؤكّداً أن أيّ فريق في البطولة المصغرة في لشبونة يمكنه تحقيق اللقب. وأطاح فريق المدرب بيب غوارديولا بريال مدريد من دور 16 بينما خرج حامل اللقب ليفربول على يد أتليتيكو مدريد.

ويبدو سيتي مرشحاً بقوة للتفوّق على أولمبيك ليون في دور الثمانية يوم غد السبت لكن سيلفا قال إنه لا يوجد أيّ شيء مضمون. وفي حديث إلى موقع النادي قال: «أي شيء قد يحدث. يوفنتوس خرج على يد ليون ونحن خسرنا من توتنهام العام الماضي في دور الثمانية». وأضاف «شاهدنا الكثير من المفاجآت ومن الصعب جداً توقع نتائج هذه المسابقة. خروج ليفربول وريال مدريد لن يجعل طريقنا أسهل. كل الفرق في لشبونة بلغت هذه المرحلة عن استحقاق ونحتاج إلى الظهور في أفضل مستوى للفوز ومحاولة الوصول إلى النهائي».
ويملك سيلفا، المولود في لشبونة والذي بدأ مسيرته مع بنفيكا، حافزاً إضافياً إذ يحلم برفع الكأس في مسقط رأسه. وتابع «الفوز بهذه البطولة لطالما كان هدفاً للاعبين وللنادي وسيكون لقباً مميزاً جداً بالنسبة لي لأنها مدينتي».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا