يأمل أولي غونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد أن ينجح فريقه في ثالث محاولة لاجتياز الدور قبل النهائي هذا الموسم بعدما فاز (1-صفر) بعد وقت إضافي على كوبنهاغن في دور الثمانية للدوري الأوروبي لكرة القدم يوم الاثنين. ولم يتمكّن يونايتد من التفوق على الفريق الدنماركي في 90 دقيقة وحصل على ركلة الجزاء رقم 21 له بالموسم، ونفذها برونو فرنانديز بنجاح في الدقيقة 95، ليتأهل إلى نصف النهائي.

ويتمنى النرويجي سولشاير الذي يتطلع لحصد لقبه الأول كمدرب مع يونايتد، ألا يتكرر في كولونيا يوم الأحد المقبل ما حدث هذا الموسم عندما خسر في قبل نهائي كأس الرابطة الإنكليزية أمام مانشستر سيتي، وفي الدور ذاته بكأس الاتحاد الإنكليزي أمام تشيلسي.
وقال سولشاير: «نحتاج إلى أن نكون حاسمين بشكل أكبر في المباريات الإقصائية. أنا سعيد بالوصول إلى قبل نهائي آخر وسيتعلق التحدي المقبل بالمضي خطوة إضافية إلى الأمام وبعد ذلك سنأمل في الفوز (بالنهائي) أيضاً».
وأضاف «لقد عملنا بجدية على مدار الموسم، ورغم أننا لا نتحلى بنفس اللياقة التي كنا عليها، فإن الجانب الذهني يكون حاسماً». وقال المدرب النرويجي: «نحن نحاول تحقيق أفضل شيء ممكن في ظل الموقف الصعب المتعلق بالطقس الحار والرطوبة العالية». وأضاف «لدينا ستة أيام للاستعداد. لم نملك الكثير من المرات التي نحصل فيها على ستة أيام للاستعداد لأي مباراة».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا