أكد الإسباني ميكيل أرتيتا مدرب نادي آرسنال الإنكليزي لكرة القدم أن مسؤولية مهاجمَيه الفرنسي ألكسندر لاكازيت والعاجي نيكولاس بيبي لناحية تسجيل الأهداف ستكون أكبر، في ظلّ إيقاف هدّافه الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ لثلاث مباريات. ورفع أوباميانغ رصيده إلى 16 هدفاً مع «المدفعجية» هذا الموسم في جميع المسابقات بعد التعادل (1-1) أمام كريستال بالاس في المرحلة 22 من الدوري السبت الماضي، إلا أنه طُرد من المباراة لارتكابه خطأ عنيفاً ما سيجبره على الغياب ثلاث مباريات.

بهذا التعادل، بات آرسنال العاشر متخلّفاً بـ11 نقطة عن المركز الرابع، آخر المراكز المؤهّلة إلى دوري أبطال أوروبا، ومتقدّماً بفارق سبع نقاط فقط عن أستون فيلا الثامن عشر الذي يحتلّ أول مراكز منطقة الهبوط. إلا أن أرتيتا ناشد بيبي ولاكازيت ليكونا حاسمَين أمام المرمى في غياب أوباميانغ، إذ يستضيف الفريق شيفيلد يونايتد السادس السبت المقبل في الدوري قبل أن يحلّ ضيفاً على تشلسي بعده بثلاثة أيام، فيما يلتقي مع بورنموث في الدور الرابع من كأس الاتّحاد الإنكليزي في 27 من الشهر الحالي.

قد يعول أرتيتا أيضاً على اللاعبين الشباب ويستعين بهم


ولم يرتقِ بيبي أغلى لاعب في تاريخ النادي اللندني بعد انتقاله في الصيف من ليل الفرنسي بصفقة بلغت 72 مليون جنيه استرليني (93 مليون دولار) إلى مستوى التطلّعات، مسجّلاً خمسة أهداف فقط هذا الموسم، بينما هناك في رصيد لاكازيت ستة أهداف في جميع المسابقات، ولم يجد طريق المرمى منذ ست مباريات وتحديداً منذ مواجهة ستاندار لياج البلجيكي في الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» في 12 كانون الأول/ديسمبر الفائت. وقال أرتيتا: «عليهما التقدّم خطوة إلى الأمام. إن لم يكن (أوباميانغ) قادراً على المساهمة مع الفريق بأهداف كهذه، لذا على شخص آخر القيام بذلك وأريد أن أرى ردة الفعل هذه».
وتابع المدرب الذي خلف مواطنه أوناي إيمري على رأس الجهاز الفني أواخر العام الفائت «يغيب عن صفوفنا ربما اللاعب الأهم وهذا ليس بالأمر الجيد، ولكن لدينا لاعبون آخرون قادرون على اللعب في هذا المركز لذا سنجد الطريقة المناسبة ونكون على قدر المنافسة».
وقد يعوّل أرتيتا أيضاً على اللاعبين الشباب ويستعين بهم كالبرازيلي غابريال مارتينيلي (18 عاماً) الذي يحتلّ المركز الثاني في قائمة هدّافي الفريق هذا الموسم برصيد ثمانية أهداف في جميع المسابقات، أتت معظمها في مسابقات الكأس، إضافة إلى ايدي نكيتيا الذي عاد مؤخراً من إعارة إلى ليدز يونايتد من الدرجة الأولى، بعد أن فشل في إيجاد مكان له في التشكيلة الأساسية. وعلق أرتيتا «في الوقت الحالي يجب أن نفكّر على المدى المتوسّط والبعيد مع ايدي. علينا أن نحترم تطوّره ولا نريد اتّخاذ قرار مبنيّ فقط على مباراتين أو ثلاث».