لم تساهم نقاط جيمس هاردن الـ45 في قيادة فريقه هيوستن روكتس أنجليس كليبيرز وصافة الغربية على حساب دنفر ناغتس بفوزه عليه (124-111) ضمن مباريات منتصف الأسبوع من دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين في «فقاعة» اورلاندو في ولاية فلوريدا.

وأنهى بايسرز سلسلة من خمس هزائم أمام روكتس الذي أعلن قبل المباراة أن نجمه راسل وستبروك يعالج إصابة في عضلة فخذه الأمامية قد تبعده عن الأدوار الإقصائية «بلاي أوف».
وساهم مايلز تورنر وجاستن هوليداي بانتصار بايسرز الـ44 هذا الموسم مقابل 28 هزيمة، بتسجيل كل منهما 18 نقطة.
حاول هاردن أخذ الأمور على عاتقه مساهماً بـ11 نقطة من أصل 14 في الدقائق الأخيرة من المباراة حيث قلص هيوستن الفارق من 104-90 إلى 106-104 قبل 27 ثانية من النهاية. إلا أن انديانا صمد منهياً المباراة برميتين حرتين ناجحتين. وكان هاردن قريباً من تحقيق ثلاثية مزدوجة (تريبل دوبل) مع 45 نقطة، 17 متابعة و9 تمريرات حاسمة. وهي المباراة الحادية والعشرون هذا الموسم الذي عكره فيروس كورونا المستجد التي يسجل فيها 40 نقطة على الأقل.
وبهذا الفوز لبايسرز الذي خاض اللقاء بغياب لاعب أول ستار الليتواني دومانتاس سابونيس، هدافه تي جاي وورن وصانع ألعابه مالكولم بروغدون، سينهي الدور المنتظم في المركز الخامس في المنطقة الشرقية. أما هيوستن بقي خامساً في الغربية مع 44 انتصاراً و27 هزيمة.
ويلتقي بايسرز في الـ«بلاي أوف» مع ميامي هيت الذي سقط في الأمسية ذاتها (115-116) أمام أوكلاهوما سيتي ثاندر، إذ أراح العديد من نجومه في المباراة. وقال مدرب هيت اريك سبويلسترا إن «هذا يعطي قليلاً من الوضوح لكيفية عملنا في الفترة المقبلة. ما زلنا نرغب في العمل للاستعداد للبلاي أوف».

خطف حامل اللقب تورونتو رابتورز فوزاً صعباً على فيلاديلفيا سفنتي سيكسرز بنتيجة (125-121)


وسجل دانكن روبنسون 19 نقطة في الشوط الأول، أضاف إليها بام أديبايو ستاً وجيمي باتلر سبعاً قبل أن يبقوا على مقاعد البدلاء طيلة الشوط الثاني. وسجل الناشئ تايلر هيرو (20 عاماً) 30 نقطة لميامي هي الأعلى له هذا الموسم، إلا أن مايك موسكالا سجل ثلاثية لأوكلاهوما قبل 5,2 ثانية من النهاية ليخطف ثاندر فوزاً معوضاً تأخراً بـ22 نقطة. كما ساهم داريوس بايزلي بـ21 نقطة والكندي شاي جيلجو-الكسندر 18 نقطة لأوكلاهوما الذي سجل 34 نقطة في الربع الأخير مقابل 15 فقط لهيت.
وفي مباراة أخرى، خطف حامل اللقب تورونتو رابتورز فوزاً صعباً على فيلاديلفيا سفنتي سيكسرز بنتيجة (125-121)، حيث سجل له ستانلي جونسون سلة الفوز قبل أقل من خمس ثوانٍ على النهاية. وقاد مساعد المدرب أدريان غريفين المواجهة بدلاً من المدرب نيك نورس، وقاد رابتورز إلى فوزه السادس منذ استئناف المنافسات في اورلاندو مقابل هزيمة واحدة.
وسجل كلّ من كايل لوري والكندي كريس بوشيه 19 نقطة لرابتورز. فيما كان توبياس هاريس الأفضل من ناحية سفنتي سيكسرز مع 22 نقطة، حيث تعرض النجم الكاميروني جويل ايمبيد لنكسة في معصمه الأيمن في الربع الأول بعد أن غاب عن اللقاء السابق بسبب إصابة في الكاحل. ولم يشارك ايمبيد في الشوط الثاني إلا أن صور الأشعة لم تُظهر أي إصابة قوية.

كليبيرز يحسم وصافة الغرب
فوز انديانا على روكتس حسم مركز سفنتي سيكسرز السادس في المنطقة الشرقية حتى قبل انطلاق مباراته وبالتالي سيلتقي مع بوسطن سلتيكس الثالث في الدور الأول من الـ«بلاي أوف». وحسم لوس انجليس كليبيرز وصافة المنطقة الغربية على حساب دنفر ناغتس الثالث بفوزه عليه (124-111) ليضرب موعداً مع دالاس مافريكس السابع في الأدوار الإقصائية.
وسجل كليبيرز 40 نقطة في الربع الثالث مقابل 34 لدنفر الذي أراح نجومه الصربي نيكولا يوكيتش، الكندي جمال موراي ومايكل بورتر جونيور في الربع الأخير. وكان بول جورج الأفضل من ناحية كليبيرز مع 27 نقطة، إذ سجل 20 نقطة على الأقل للمباراة السادسة على التوالي، فيما أضاف كواهي لينارد 26 نقطة.
مدرب كليبيرز دوك ريفيرز الذي لا يزال يترقب مصير لاعبيه باتريك بيفيرلي ولاندري شاميت للأدوار الإقصائية، لم يبدِ حماسته بإنهاء الدور المنتظم ثانياً في الغربية خلف الجار ليكرز. وقال: «لا يعني الكثير، مع الإصابات التي عانينا منها هذا العام وكل الأمور الأخرى، أن نحتل المركز الثاني يعني أننا فريق جيد. الجميع قام بعمل جبار لاستمرار الأمور على نحو جيد».
وأضاف «فلنتعافَ الآن ونواصل العمل».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا