بعد أن ضمن صدارة المنطقة الغربية في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، سقط لوس أنجلوس ليكرز في المباراة الأولى بعد هذا الإنجاز، بخسارته أمام أوكلاهوما سيتي ثاندر بنتيجة 86-105 في اختبار لما قد ينتظره في الأدوار الإقصائية. ولم يتقدّم ليكرز لأي لحظة طيلة المباراة في سابقة من نوعها هذا الموسم، ليتعرض للخسارة الثانية منذ الاستئناف مقابل فوزين.

كان كريس بول أفضل مسجل برصيد 21 نقطة، أضاف إليها الإيطالي دانيلو غاليناري 19 ليحقق ثاندر فوزه الـ42 هذا الموسم مقابل 25 هزيمة، ويبقى رابعاً في الغربية بفارق مباراة عن يوتا جاز الذي تفوق على ممفيس غريزليز. فيما كان جيمس الأفضل من جانب ليكرز مع 19 نقطة و11 متابعة في 30 دقيقة، واكتفى انتوني ديفيس بتسع نقاط وخمس تمريرات حاسمة.
وقال «الملك» بعد اللقاء: «علينا مواصلة العمل على بعض الأمور. لقد غبنا عن المنافسات لأربعة أشهر ونصف». وأشرك المدرب فرانك فوغل جميع لاعبي ليكرز في المباراة لاختبارهم قبل انطلاق الأدوار الإقصائية في فقاعة اورلاندو، حيث استأنفت المنافسات الأسبوع الفائت بعد توقف قرابة أربعة أشهر. وعلّق جيمس: «لدينا بعض اللاعبين يُعتبرون جدداً على النظام. نحاول فقط أن نشرك الجميع ونضعهم في الأجواء». وردّ جيمس أفضل لاعب في الدوري في أربع مناسبات بعد اللقاء على انتقادات الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي وصف اللاعبين الذين يركعون على ركبة واحدة خلال النشيد الوطني تضامناً مع حركة «حياة السود مهمة» بالتصرف «المشين»، مضيفاً «عندما أراهم يركعون، أطفئ التلفاز. لا تهمني المباراة».
وقال جيمس: «لا أعتقد أن مجتمع كرة السلة حزين لخسارة مشاهدته للمباراة».
وتابع المتوج بلقب الدوري ثلاث مرات «المباراة ستستمر من دون أن يشاهدها. بإمكاني التحدث نيابة عنا نحن جميعاً الذين نحب رياضة كرة السلة ولا نكترث لما يقوله».

جيمس عن ترامب «لا أعتقد أن مجتمع كرة السلة حزين لخسارة مشاهدته للمباراة»


وكانت الفرصة متاحة أمام اورلاندو ماجيك وبروكلين نتس لضمان تأهلهما إلى الأدوار الإقصائية عن المنطقة الشرقية، إلا أن الأول سقط أمام تورونتو رابتورز حامل اللقب 99-109، فيما خسر الثاني أمام بوسطن سلتيكس 115-149. وسجل فريد فان فليت 21 نقطة هي الأعلى في اللقاء أضاف إليها 10 تمريرات حاسمة أسوة بكايل لاوري ليقودان رابتورز إلى الفوز.
فيما مُني ماجيك بخسارته السابعة والثلاثين مقابل 32 انتصاراً، ليبقى ثامناً متخلّفاً بنصف مباراة عن بروكلين نتس الثامن.
وكان جايلن براون أفضل مسجلي سلتيكس برصيد 21 نقطة أضاف إليها جايسون تايتوم 19، حيث سجل سبعة لاعبين من بوسطن عشر نقاط على الأقل، ليحقق الفريق أعلى رصيد تهديفي في الموسم حتى بغياب كيمبا ووكر.
في مباراة أخرى، سجل الكاميروني جويل ايمبيد 30 نقطة و11 متابعة ليقود فيلاديلفيا سفنتي سيكسرز إلى فوز بنتيجة 107-98 على حساب واشنطن ويزاردز، إلا أن فيلاديلفا خسر جهود الأوسترالي بن سيمونز في الربع الثالث لتعرّضه لإصابة بركبته اليسرى. ورفع سفنتي سيكسرز رصيده إلى 41 فوز هذا الموسم مقابل 27 خسارة بفارق مباراة واحدة عن انديانا بيسرز الخامس في المنطقة الشرقية. وسيصبح ويزاردز رسمياً خارج معركة التأهل إلى الأدوار الإقصائية «بلاي أوف» في حال خسارته المقبلة أمام نيو اورليانز بيليكانز أو فوز كل من أورلاندو على فيلادلفيا وبروكلين على ساكرامنتو كينغز.
سجل الأوسترالي جو انغليس 25 نقطة بينها ست ثلاثيات من 11 محاولة، فيما أضاف مايك كونلي 23 نقطة و21 للفرنسي رودي غوبير ليساهموا في فوز يوتا جاز بنتيجة 124-115 على ممفيس غريزليز. كان ديليون بروكس الأفضل من جانب غريزليز برصيد 23 نقطة، حيث سجل النجم الناشئ جا مورانت 21 نقطة والتقط الليتواني يوناس فالنسيوناس 14 متابعة.
وقال مورانت بعد اللقاء: «لقد صارعنا الليلة، بشكل عام، أعتقد أننا لعبنا جيداً». وبات في سجل ممفيس 32 انتصاراً مقابل 27 هزيمة هذا الموسم في المركز الثامن الأخير المؤهل إلى الأدوار الإقصائية متقدماً بمباراة واحدة عن بورتلاند ترايل بلايزرز.
وسجل مايكل بورتر 30 نقطة والتقط 15 متابعة فيما أضاف الصربي نيكولا يوكيتش 25 نقطة و11 متابعة ليقودان دنفر ناغتس إلى فوز بنتيجة 132-126 على سان انتونيو سبيرز.
ولم تنفع نقاط رودي غاي الـ24 في خروج سبيرز منتصراً حيث بقي عاشراً في المنطقة الغربية.