أشارت تقارير صحافية أميركية إلى أنّ فيلادلفيا سفنتي سيكسرز، توصل إلى اتفاق مع لاعبه الأوسترالي بن سيمونز، لتمديد العقد الذي يربطه بنادي كرة السلة الأميركي لخمسة أعوام مقابل 170 مليون دولار، ضمن الحد الأقصى للأجور المسموح به. ونقلت شبكة «اي أس بي أن» الأميركية عن وكيل اللاعب ريتش بول، تأكيده التوصل إلى اتفاق من الآن، على رغم أن لدى الطرفين مهلة حتى منتصف تشرين الأول/ أكتوبر لتمديد العقد. وستصبح الشروط الجديدة للعقد نافذة بدءاً من موسم 2020-2021، بنهاية العام الأخير من العقد الحالي لسيمونز (22 عاماً) مع فيلادلفيا.

وتأتي أنباء تمديد العقد بعد تصريحات من بول، أبدى فيها شكوكه في أن يلتحق اللاعب بمنتخب بلاده خلال كأس العالم 2019 المقامة في الصين بين 31 آب/ أغسطس و15 أيلول/ سبتمبر، للانصراف لتحضيرات فريقه للموسم المقبل. واختير سيمونز أفضل لاعب ناشئ في دوري كرة السلة الأميركي لموسم 2017- 2018، بعدما غاب عن موسم 2016-2017 بسبب الإصابة. وبلغ معدل اللاعب الذي كان الخيار الأول في الـ«درافت» المخصص لضم لاعبي الجامعات وحتى الثانويات والأجانب إلى الدوري عام 2016، مع فيلادلفيا الموسم المنصرم 16,9 نقطة و8,8 متابعات و7,7 تمريرات حاسمة في المباراة الواحدة. وشارك سيمونز للمرة الأولى في مباراة «كل النجوم» الموسم الماضي، علماً بأنه حقق في موسميه الأولين 22 «تريبل دابل». وانضم سيمونز إلى الأسطورة أوسكار روبرتسون كلاعب الدوري الوحيد الذي حقق على الأقل 10 «تريبل دابل» في موسميه الأولين في الدوري الأميركي.
وتأتي خطوة فيلادلفيا ضمن إطار تدعيم صفوفه للأعوام الأربعة المقبلة، مع تمديد عقدي الكاميروني جويل إمبيد وتوبياس هاريس والتعاقد مع الدومينيكاني ألفريد هورفورد من بوسطن سلتيكس، في سعي الفريق لإحراز لقبه الأول في الدوري منذ عام 1983.