نجح فريق بلدية الغبيري بكرة الصالات في حجز مقعده بين فرق الدرجة الأولى لكرة الصالات وذلك إثر فوزه على ضيفه فريق طرابلس الفيحاء بنتيجة (3 ـ 1) في المباراة الفاصلة والحاسمة بينهما، ليتقدم (٢-١) في مجموع المباريات وينهي السلسلة لمصلحته.

على ملعب السد ـ طريق المطار، وأمام أكثر من 300 مشجع من أبناء الغبيري، نجح لاعبو الغبيري في امتصاص حماسة لاعبي طرابلس الذين بادروا مبكراً في الضغط على مرمى الغبيري لكن تألق الحارس حسن رحال حال دون ترجمة فرصهم إلى أهداف، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي مع أفضلية في الاستحواذ والسيطرة لأصحاب الأرض.
ومع بداية شوط المدربين، بدت واضحة لمسات المدرب محمد اللحام، فدخل لاعبوه بشكل مختلف عن صورتهم في الشوط الأول، ونجحوا بدكّ مرمى ضيوفهم بثلاثية خلال ست دقائق فقط، حيث افتتح مجد حاموش التسجيل في (٢٧) وتلاه رأفت كريم في الدقيقة ٣٢ ليختتم نجم الفريق اللاعب الواعد حسين حمية مسلسل الأهداف في الدقيقة (33)، فيما سجل هدف طرابلس الفيحاء اللاعب آدم مرعي في الدقيقة (٣٦). والجدير ذكره، أن فريق بلدية الغبيري خاض دوري الدرجة الثانية بفريق الشباب والذي سبق له أن أحرز بطولة الشباب للموسم الماضي.