قرّر مدرب منتخب مصر لكرة القدم البرتغالي روي فيتوريا إراحة نجم الفريق محمد صلاح بالإضافة إلى مصطفى محمد وأحمد أبو الفتوح والسماح لهم بالعودة إلى أنديتهم، وبالتالي الغياب عن المباراة الودية المقررة ضد ليبيريا اليوم الساعة 13:00 بتوقيت بيروت في الإسكندرية.

وكان صلاح ومحمد تألّقا في مباراة النيجر الودية التي انتهت لصالح الفراعنة بثلاثية نظيفة، بينها ثنائية لصلاح وهدف لمحمد. في المقابل قرر الجهاز الفني إراحة أبو الفتوح بسبب شعوره بأوجاع في العضلة الخلفية.
وسيخلد صلاح بالتالي إلى الراحة قبل مواجهة فريقه ليفربول الإنكليزي ضد برايتون في الدوري المحلي يوم السبت المقبل، في حين سيلتحق محمد بفريقه نانت الفرنسي.