حسم فريق الرياضي سلسلة نهائي بطولة «بنك ميد» لكرة السلة مع منافسه الشانفيل 3 - 0، بفوزه عليه أمس 76 - 66 (9 - 19، 39 - 30، 56 - 55) في المنارة، ليحرز الرياضي لقبه السابع على التوالي والعاشر في فترة ما بعد الحرب. وكانت جميع الأجواء تشير الى إصرار الرياضي على حسم اللقب على أرضه، بدءاً من البالونات الصفراء والزرقاء، مروراً بالمفرقعات النارية، وصولاً الى الأهم وهو الجمهور الكبير الذي أقفل المدرجات وتميّز بالتشجيع الحضاري، إذ غابت الهتافات السياسية والطائفية للمرة الأولى، لتتحول المدرجات الى لوحة جماهيرية استحق معها الجمهور لقب بطل المباراة.


فنياً، نجح الرياضي في خطف المباراة في الربع الأخير عبر خبرة لاعبيه وخصوصاً اسماعيل أحمد الذي انتفض مع علي محمود في الربع الأخير وانتزع اللقاء من الشانفيل الذي تقدم طوال الأرباع الثلاثة الأولى، ما عدا نصف الدقيقة الأخيرة من الربع الثالث حين منح جو فوغل التقدم لأصحاب الأرض 56 - 55.
وتعكس نتيجة المباراة المتوسطة تسجيلياً وتراجع نسبة التسجيل لدى اللاعبين حجم الإرهاق الذي طالهم بعد المباراة الكبيرة التي خاضها الفريقان السبت وانتهت لمصلحة الرياضي 107 - 104 بعد تمديد الوقت مرتين، مع تسجيل اسماعيل أحمد أول «تريبل دوبل» في البطولة (23 نقطة و18 كرة مرتدة و11 تمريرة حاسمة).
أما في لقاء أمس، فقد ظهر الشانفيل بصورة أفضل وخصوصاً في النصف الأول من اللقاء بعكس سيناريو المباراة الثانية، إذ انقلبت الأدوار مع نجاح الشانفيل تحت سلة الرياضي مقابل عدم تركيز من قبل أصحاب الأرض. وحافظ الشانفيل على تقدمه في الربع الثاني مستغلاً خروج جو فوغل بعد ارتكابه خطأين في الربع الأول، لكن مع صحوة رياضية وخصوصاً عبر عمر الترك الذي سجل ثلاثيتين أنعشت زملاءه وألهبت حماسة جمهوره.
لكن الفورة الرياضية لم تكن كافية لانتزاع التقدم مع تألّق فادي الخطيب وتايرون أندرسون لينتهي الشوط الأول بتقدم الشانفيل بفارق 9 نقاط 39 - 30.
وفي الربع الثالث، قاد نايت جونسون الرياضي نحو تقليص الفارق تدريجاً قبل أن يتقدموا عبر فوغل، لتتفوق خبرة الرياضي في الربع الأخير وسط تراجع في صفوف الشانفيل الذي لم يسجل سوى 11 نقطة مقابل 20 للرياضي، اضافة الى خروج لاعب الشانفيل كارل سركيس بالأخطاء الخمسة قبل حوالى 4 دقائق على النهاية.
وبرز من الرياضي أفضل مسجليه نايت جونسون بـ 24 نقطة و11 كرة مرتدة و7 تمريرات حاسمة (دوبل دوبل)، كما سجل اسماعيل احمد 23 نقطة و 11 كرة مرتدة .
أما من الشانفيل فبرز الخطيب بـ 26 نقطة وتايرون أندرسون بـ 14 نقطة وكارل سركيس 12.




برافو «أبو حسن»

بذل مدير الألعاب في النادي الرياضي جودت شاكر جهوداً كبيرة لضبط الجمهور عبر اجتماعات مع أعضاء الرابطة طوال يوم أمس. وبالفعل نجحت مساعي «أبو حسن»، إذ ظهر جمهور الرياضي الكبير بصورة رائعة، علماً بأن جمهور الرياضي غاب عن المباراة الأولى اتحادياً، فيما اقتصر الحضور الجماهيري في الثانية على مشجعي الشانفيل.