تغلّب فريق الرياضي على جميع الصعاب وحقق فوزاً غالياً على مضيفه مهرام الإيراني 94-90 (17-28، 48-45، 73-65) في المباراة الأولى لسلسلة نصف نهائي بطولة غرب آسيا لكرة السلة. وافتقد الرياضي نجمه المتاّلق جان عبد النور وزميله علي فخر الدين المصابين. ورغم التأخر في الربع الأول، نتيجة غياب العنصر اللبناني على التسجيل (سجل فقط نايت جونسون ولورين وودز) نجح لاعبو المدرب فؤاد أبو شقرا في قلب الأمور في الربع الثاني مع تألّق الثنائي عمر الترك وأمير سعود.

وفي الربع الثالث، حافظ الرياضي على سيطرته وتمكن من توسيع الفارق مستغلاً النجاح عبر الرميات الثلاثية (خصوصاً عمر الترك) وتقدم 73-65.
وكادت المباراة تفلت في الربع الأخير مع انتفاض الإيرانيين، لكن تماسك اللبنانيين سمح لبطل لبنان بالتقدم 1-0 في نصف النهائي، وأصبح يكفيه الفوز في المباراة الثانية في بيروت بعد أسبوع كي يتأهل الى النهائي.
وكان نايت جونسن أفضل مسجل في اللقاء برصيد 24 نقطة و 9 متابعات و 6 تمريرات حاسمة، وأضاف لورن وودز 23 نقطة و11 متابعة، كما سجل عمر الترك 16 نقطة (4 ثلاثيات)، كما سجل وليام فارس (6 نقاط و 4 تمريرات) ومحمد ابراهيم (8 نقاط و 3 تمريرات).
أما في مهرام، فكان كريس وليامز الأفضل بـ22 نقطة و14 متابعة، ومارلون غارنت 21 نقطة جاءت كلها من الثلاثيات.

هوبس × الشانفيل

في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة ضمن «فاينال 8» بطولة بنك ميد لكرة السلة، فاز الشانفيل على مضيفه هوبس 74-64 (26-21، 46-39، 59-58) على ملعب مجمع المر. وشهدت المباراة تميّز لاعب الشانفيل جاي يونغبلود مسجلاً 31 نقطة، في حين سجل مواطنه لاري كوكس «دوبل دوبل» (13 نقطة و11 كرة مرتدة)، كما سجل فادي الخطيب 17 نقطة و11 كرة مرتدة و5 تمريرات حاسمة.
وفي صفوف هوبس كان ويليام بيرد نجم اللقاء مع «دوبل دوبل» أيضاً (21 نقطة و14كرة مرتدة و6 تمريرات حاسمة) وسجل زميله كالفن كايدج 21 نقطة.
وبهذا الفوز رفع الشانفيل رصيده الى 60 نقطة وأصبح متصدراً أمام الرياضي الثاني بـ60 نقطة وبفارق النقاط المسجلة. أما هوبس فبقي سادساً بـ38 نقطة.