انطلقت أمس منافسات المرحلة الثانية من بطولة لبنان لكرة السلة، حيث فاز هوبس على ضيفه أنيبال زحلة 77 - 70 والرياضي على ضيفه بيبلوس 91 - 73. وتستكمل المرحلة اليوم بلقاء أنترانيك وضيفه بجه عند الساعة 19.00. في المباراة الأولى، حقق هوبس فوزه الأول 70 - 77 (23 - 19، 39 - 38، 55 - 51) بعد الخسارة في المرحلة الأولى. وكان للاعب الأميركي لاري بيرد دور كبير في فوز هوبس، حيث سجل نصف نقاط الفريق تقريباً (33 نقطة)، وكان المحرك الأساسي في صناعة الكرات ممرراً 8 تمريرات حاسمة من أصل 17 سجلها الفريق. كذلك برز حسين قانصوه دفاعياً، مسجلاً 12 كرة مرتدة، اضافة الى 9 نقاط.

وفي أنيبال، سجّل ثلاثة لاعبين 57 نقطة من أصل 70 سجلها الفريق، وهم جوي عكاوي (25 و7 كرات مرتدة و4 تمريرات حاسمة)، تشادني غراي (21 نقطة) وطارق عموري (11 نقطة)، فيما برز داين جونسون دفاعياً، مسجلاً 12 نقطة.
وفي المباراة الثانية، لم يواجه الرياضي مشكلة في الفوز على بيبلوس، مفاجأة المرحلة الماضية، بنتيجة 91 - 73 (21 - 14، 48 - 31، 72 - 52) على ملعب المنارة. وتوزّع التسجيل على لاعبي الرياضي الذين غاب عنهم جو فوغل واسماعيل أحمد المصاب، فكان أفضل المسجلين أحمد ابراهيم بـ 28 نقطة و8 كرات مرتدة، ولورين وودز بـ 19 نقطة و13 كرة مرتدة، كذلك سجل أمير سعود 14 نقطة وعمر الترك 11. أما علي محمود، فكان أفضل الممررين بـ 9 كرات حاسمة. ومن بيبلوس، كان مازن منيمنة أفضل المسجلين بـ 16، لكن التألّق كان من جانب الأميركي مايكل فرايزر دفاعياً، مسجلاً 22 كرة مرتدة و12 نقطة.
انتخابياً، تتوالى التحركات قبل موعد الانتخابات في 23 الجاري حيث من المتوقع أن يقدم المدرب طوني خليل ترشيحه رسمياً بعد أن استحصل على ترشيح ثلاثة أندية سبق أن درّب لها وهي مون لاسال، تبنين والكهرباء.
أما رئيس الاتحاد جورج بركات، فقد كان تحركه باتجاه كسروان، حيث لبّى ممثلو 23 نادياً من قضاء كسروان ــ الفتوح دعوته الى حفل عشاء أقيم في مطعم السلطان إبراهيم (المعاملتين). وألقى بركات كلمة رحّب فيها بالحاضرين مشدداً على العلاقة الوطيدة التي تربطه بالأندية، داعياً الى تفعيل عمل تجمّع اندية كسروان، ومعتبراً انه سيبقى قريباً من الأندية لتحقيق مطالبها ورفع مستوى لعبة كرة السلة المؤتمن عليها.