محترف جديد ينطلق من الدوري اللبناني لكرة القدم الى أقصى القارة الآسيوية. متصدر هدافي البطولة ولاعب نادي النجمة حسن المحمد وقّع أمس عقداً احترافياً مع فريق تيروساسانا التايلاندي وصيف بطل آسيا 2003.وكان المحمد قد غادر قبل حوالى أسبوعين الى بانكوك للخضوع لتجربة الاحتراف، ونال إعجاب الفريق ومدربه الشهير السويدي زفن غوران أريكسون. وبدأ المحمد كرة القدم في نادي الريان، وتنقل بين أندية عدة، وصولاً الى النجمة الموسم الماضي. وأشار المحمد في اتصال مع «الأخبار» الى أنه اتفق مع تيروساسانا ووقّع العقد لمدة موسم قابل للتجديد برضى الطرفين، وحصل الأمر أيضاً بموافقة نادي النجمة. وأضاف المحمد «لا بد من أن أشكر النادي النبيذي الذي سهّل أمر احترافي ولم يقف في طريقي»، وكشف اللاعب الدولي اللبناني أن الموسم سيبدأ مطلع العام المقبل، ويستمر الى منتصف صيف 2013.


ورأى أن الجو في تايلاند احترافي للغاية وأن المدرب أريكسون جربه كثيراً وأشركه في إحدى المباريات القوية التي سجل فيها هدف الفوز لتروساسانا، ثم ضغط أريكسون على إدارة النادي لاستقدامه الى الفريق بتوصية منه. ولم يكشف الحسن عن قيمة العقد، إلا أنه احترم العقد الذي يربطه بنادي النجمة وسارت المفاوضات بعلم إدارة النادي البيروتي. ورأى المحمد أن الاحتراف مسؤولية، وعليه أن يكون أهلاً لهذه الخطوة، وخصوصاً أن الفريق يضم لاعبين جيدين، بينهم الإسباني آرزو مدافع ريال بيتيس السابق، والإسباني الآخر فرانكو غوميز، كما أن البطولة التايلاندية استقطبت نجوماً جيدين أيضاً، أبرزهم هاري كيويل الأوسترالي.
وسيصل المحمد صباح اليوم الى بيروت، حيث سيلتحق بتمارين المنتخب الوطني استعداداً للمباراة المسمارية ضد المنتخب القطري في 14 تشرين الثاني المقبل، ضمن مباريات المجموعة الثانية من الدور الرابع الحاسم من النصفيات الآسيوية المؤهلة الى كأس العالم 2014 في البرازيل.
لكن احتراف المحمد سيضع الفريق النبيذي في حيرة من أمره، إذ سيفتقد لاعباً مهارياً مميزاً، ثم سيغادره زكريا شرارة المحترف في ماليزيا.