بلغ البريطاني اندي موراي، المصنف أول وحامل اللقب، الدور الثاني من دورة طوكيو الدولية لكرة المضرب بفوزه الصعب على الكرواتي ايفو كارلوفيتش 7-6 و6-4.

وكان من المفترض أن يلتقي موراي في الدور الأول مع الفرنسي غايل مونفيس، لكن الأخير أعلن انسحابه بعدما تجددت إصابته في ركبته اليمنى، التي غاب بسببها عن الملاعب نحو أربعة أشهر بسبب إصابة في ركبته.
ويعيش موراي أفضل فترات مسيرته على الإطلاق، حيث أحرز الميدالية الذهبية في أولمبياد لندن، ثم أهدى بلاده لقبها الأول في بطولات الـ«غراند شيليم» منذ 76 عاماً بتتويجه في «فلاشينغ ميدوز الأميركية» في الحادي عشر من الشهر الحالي بعد تغلبه في النهائي على الصربي نوفاك ديوكوفيتش بطل 2011 في مباراة ماراتونية استمرت أربع ساعات و53 دقيقة.
كذلك، تأهل الى الدور الثاني الكندي ميلوش راونيتش السادس بفوزه على التشيكي راديك ستيبانيك 6-4 و6-4، والياباني كي نيشيكوري الثامن بتغلبه على مواطنه غو سويدا 4-6 و6-2 و6-3.
وفي المباريات الأخرى ضمن الدور الأول أيضاً، تأهل الفرنسي جيريمي شاردي على حساب الياباني يويشي سوغيتا 6-1 و7-5، والسويسري ماركو شيونديللي على السلوفاكي مارتين كليان 7-6 و6-2، والروسي ديمتري تورسونوف على الأوسترالي برناند توميتش 6-4 و7-5، والقبرصي ماركوس بغداديس على الأوكراني سيرغي ستاخوفسكي 7-6 و7-5، والإسباني طومي روبريدو على الفنلندي ياركو نييمينن 6-2 و6-4، والكولومبي أليخاندرو فالا على البرازيلي توماس بيلوتشي 7-5 و6-2.
دورة بكين
تأهلت الصينية لي نا، المصنفة سابعة، الى دور الـ 16 من دورة بكين الدولية البالغة جوائزها 3.442 ملايين دولار للرجال و4.828 ملايين للسيدات، إثر فوزها السهل على الروسية ناديا بتروفا 6-1 و6-2.
وتحتاج نا أفضل لاعبة في آسيا حالياً الى تحقيق نتائج جيدة في هذه الدورة إذا ما أرادت المشاركة في بطولة الـ«ماسترز» للسيدات المقررة في اسطنبول في نهاية الشهر الحالي. والفوز هو الأول لنا على بتروفا في سبع مواجهات جمعت بينهما. وفي مباراتين أخريين، فازت الصربية ييلينا يانكوفيتش على الرومانية مونيكا نيكوليسكو 6-2 و6-1، والسويسرية رومينا أوبراندي على الإيطالية كاميلا جيورجي 7-5 و6-2.