جاءت انطلاقة دورة حسام الدين الحريري لكرة السلة مثيرة حين بقيت النتيجة معلقة حتى الثواني الخيرة بين الشانفيل والعلوم التطبيقية ضمن المجموعة الأولى، وفاز فيها الأردنيون 82 - 80 (16 - 25، 37 - 39، 57 - 59) على ملعب ثانوية الحريري في صيدا. وخطف العلوم الفوز في الربع الأخير مستغلاً قدرة هجومية عالية من جهة، وعدم توفيق لبناني من منطقة الثلاث نقاط، والتي كانت السمة الأبرز خلال المباراة. ولعب الشانفيل بمشاركة لاعب أجنبي واحد هو غارنيت طومبوسن، فيما لعب الأردنيون بتشكيلة محلية من دون وجود لاعبين أجانب مع الفريق. وكان أفضل مسجل للأردنيين وسام الصوص 17 نقطة، وللشانفيل فادي الخطيب 30 نقطة .


وتستكمل الدورة اليوم بثلاث مباريات، فيلعب ضمن المجموعة الأولى الأهلي المصري مع النجم الساحلي التونسي عند الساعة 3.30، ويلعب الرياضي مع الأهلي بنغازي عند الساعة 17.30 وسبورتنغ المصري مع بيبلوس اللبناني عند الساعة 19.30.
وكانت الدورة قد افتتحت باستعراض الفرق المشاركة، ثم النشيد الوطني اللبناني عزفته «كشافة لبنان المستقبل»، وترحيب من الزميل حسان محيي الدين، ثم ألقى كلمة الاتحاد اللبناني لكرة السلة نائب الرئيس نادر بسمة الذي أكد على أهمية دورة حسام الدين رفيق الحريري الرياضية بكرة السلة.
وتخلل حفل الافتتاح رفع علم الدورة من النائبة بهية الحريري ورئيس الاتحاد جورج بركات وعروضاً في الكاراتيه من «نادي شباب صيدا الرياضي»، بإشراف المدرب يوسف أرقدان، وتكريم لاعب الأهلي المصري طارق الغنام كونه سجل أعلى مشاركة في بطولات الدورة منذ تأسيسها، تسلمها عنه رئيس بعثة «النادي الأهلي» المصري هشام سعيد، الذي سلّم بدوره درعاً تقديرية للنائبة الحريري باسم «النادي الأهلي».