بدأ صوت لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم يرتفع شيئاً فشيئاً مطالبين بمستحقاتهم ومكافآتهم جراء تأهل المنتخب لأول مرة الى الدور الرابع الحاسم للتصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل.. فوصل المنتخب الى العاصمة العمانية مسقط مساء الاثنين، واجرى أول حصة تمرينية صباح أول من أمس الثلاثاء، حيث ركز المدير الفني الالماني ثيو بوكير على تكثيف التدريبات في الناحيتين الفنية - التكتيكية والبدنية، بمعدل ساعتين كاملتين في أجواء مناخية حارة جداً.


وبينما كان الجهاز الفني يتحضر للحصة المسائية فوجئ الجميع بإضراب اللاعبين عن التمارين مطالبين بالمكافآت التي وعدوا بها ولم يتسلموها بعد، على الرغم من مرور ثلاثة اشهر على التأهل. وأشار أحد اللاعبين في اتصال مع «الأخبار» إلى ان الأمر ليس مزحة وهذا التحرك جدي للغاية من قبل كل اللاعبين المتضامنين في ما بينهم في هذا المطلب المحق. وأكد اللاعب انه لن يتم اسكاتهم بوعود إضافية كما جرت العادة، بل هناك تصعيد من قبلهم في الأيام المقبلة وصولاً الى حد مقاطعة المباريات الرسمية. وأكد اللاعب ان هذا الأمر جاء بعد انتظار طويل، مضيفاً «دمنا وحياتنا فداء لوطننا، لكننا نطالب بأمور قليلة لأن كلاً منا نحن اللاعبين لديه هموم ومصاريف». وسينتظر اللاعبون الجواب النهائي خلال اليومين المقبلين.
هذا التحرك ولّد إرباكاً لدى المنتخب والاتحاد، فأكد أحد أعضاء اللجنة العليا ان اللاعبين لم يتلقوا وعوداً بمكافآت التأهل الى الدور الحاسم، لأن المكافآت تتواجد في حالة الفوز فقط وليس في الخسارة كما جرى في مباراة المنتخب بضيافة الامارات (2-4)، وكشف ان اللاعبين قبضوا مكافآت الفوز على الامارات والكويت وكوريا الجنوبية مضاعفة ووصلت الى حدود 25 ألف دولار للاعب الواحد. واعتبر المصدر الاتحادي ان هناك نوايا مبيتة وتحريضاً عند البعض من القيمين على المنتخب تقف وراء هذا «الإضراب».
الأمين العام للاتحاد بالوكالة جهاد الشحف لم يعتبر أن ما حصل تمرد او ما شابه، لأن اللجنة العليا لم تعد بالمكافآت التي كانت تمنح بحالة الفوز، ولذا فإن المطالبة بالمكافآت غير مستندة إلى شيء. وأكد الشحف انه من خلال اتصالاته مع البعثة أدرك الامر ليس تمرداً بمعنى التمرد بل ان الجهاز الفني بقيادة بوكير قرر اراحة الاعبين بسبب الأجواء المناخية الحارة جداً. وكان يوم أمس عادياً في المعسكر اذ انتظم اللاعبون في الحصتين التدريبتين صباحاً ومساءً وكانت الاجواء جيدة جداً بوصف أحد اللاعبين. من ناحية ثانية التحق مساء أمس المهاجم محمد غدار بالبعثة بعد الانتهاء من المشاركة مع فريقه كيلانتان الماليزي في كأس الاتحاد الآسيوي، وسيبدأ غدار تمارينه مع «رجال الأرز» اعتباراً من الحصة التدريبية صباح اليوم.




المحترفون لن يلتحقوا بالمعسكر!

لن يلتحق اللاعبون المحترفون في الامارات بمعسكر المنتخب الذي يقام حالياً في العاصمة العمانية مسقط بسبب انشغالهم مع أنديتهم، وهم حسن معتوق لاعب عجمان، ويوسف محمد لاعب الاهلي، وعباس عطوي لاعب دبي، كما سيغيب عن المعسكر الحارس عباس حسن فيما اكد مصدر في المنتخب ان اللاعبين سيلتحقون بالمنتخب فور عودته الى بيروت المتوقعة في 28 الجاري.