لم ينجح فريق المتحد في تخطي الأمتار الأخيرة من لقائه مع ضيفه ذوب آهان وخسر أمامه 71 - 74 (21 - 15، 31 - 40، 51 - 55)، إذ فقد التقدم الذي حققه في الربع الأخير في آخر دقيقة ونصف بعدما دفع ثمن تسرعه هجومياً وتراخيه دفاعياً. فالمتحد لم يعرف كيف يتصرف مع الثواني الأخيرة وأهدر فوزاً كان في متناول اليد صنعه الثلاثي أوست جونسون مع باسل بوجي وباسم بلعة بمساعدة محمد عكاري ومايكا براند. وقطع ذوب آهان الإيراني نصف الطريق الى الدور نصف النهائي، ليحذو حذو مواطنه مهرام الذي افتتح مباريات الدور ربع النهائي بالفوز على الرياضي ارامكس في الأردن (91-52)، علماً ان الفائز في مباراتين من اصل ثلاث يتأهل الى الدور نصف النهائي.


وبعد بداية سريعة للفريق الإيراني وتقدمه (7-0)، بدأ لاعبو المتحد بالتحرك والرد وليتقدم اول مرة (11-10)، حيث كانت ارض الملعب تشهد معارك ثنائية بين العملاق الأميركي لذوب آهان لورين وودز ومواطنه ميكا براند لاعب المتحد الجديد، وبين مواطنهما صانع ألعاب الفريق الطرابلسي اوستن جونسون ونظيره في الفريق الإيراني ارين داووديان، ونجح المتحد في الحفاظ على تقدمه (16-13) ولم ينفع الـ«التايم اوت» الذي طلبه المدرب الإيراني حيث تمكن ممثل لبنان من انهاء الربع الأول لمصلحته (21-15).
وفي الربع الثاني عمد الفريق الإيراني الى التسديدات البعيدة، في ظل معاناة وودز تحت السلة امام براند الذي دفع الثمن بالخروج الى مقاعد الاحتياط بعد ارتكابه الخطأ الثاني، وتمكن داووديان من تقليص الفارق ومن ثم منح فريقه التقدم مجدداً (26-25)، والذي استعاد السيطرة في آخر دقيقتين والتي كان بدأ بها المباراة لينهي الربع الثاني والشوط الأول للمباراة متقدماً (40-31).
وبقي الاداء متقارباً في الربع الثالث الذي انتهى ايرانياً (55-51)، وسط غليان جماهيري، مع بروز عدة لاعبين في الجهتين، وفي منتصف الربع الأخير اشعل اوستن جونسون الملعب بتعديله الأرقام (63-63)، والتقدم (66-65)، لكن الفريق الإيراني نجح في النهاية بحسم المباراة لصالحه (74-71).
وكان لورين وودز افضل مسجل في المباراة مع 29 نقطة و15 متابعة، واضاف كرم احمديان 19 نقطة وارين داووديان 11 نقطة، ومن المتحد سجل اوستن جونسون 22 نقطة وباسل بوجي 16 نقطة و14 متابعة، وكل من سامر مشرف وميكا برند 12 نقطة مع 7 متابعات للثاني.
وفي البطولة المحلية، يلعب اليوم هوبس مع الشانفيل عند الساعة 19.00 على ملعب المر، وأنيبال زحلة مع ضيفه بيبلوس عند الساعة 18.00 في مباراتين مؤجلتين. وسيلعب هوبس تحت إشراف مدربه السوري الجديد عمر حسينو الذي قاد مساء الاثنين التمرينة الأولى للفريق. واستغنى النادي عن اللاعب الأميركي فيرنون هاميلتون الذي غادر الاثنين الى بلاده واستقدم بدلاً منه مواطنه الموزع دايموند وليامز.
وسبق لحسينو، المصنف مدرباً درجة أولى، أن لعب في صفوف المنتخب الوطني السوري 15 سنة، كما أحرز مع فريقه الوحدة لقب بطولة الدوري السوري سبع مرات وكأس سوريا ثماني مرات، وبطولة آسيا للأندية الأبطال 2003 في ماليزيا. كما خضع لدورات صقل مدربين بإشراف الاتحاد الدولي للعبة في صربيا وتركيا، وشغل منصب المدير الفني لفرق النادي للناشئين والشباب والرجال.
(الأخبار)




تكريم بركات للصفدي

حضر المباراة بين المتحد وضيفه ذوب آهان وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي فيما شهد اللقاء تكريماً من رئيس الاتحاد جورج بركات لرئيس نادي المتحد أحمد الصفدي الذي تسلّم درعاً من بركات. ويأتي تكريم بركات للصفدي بمبادرة شخصية وليس لاتحاد اللعبة علاقة بها، خصوصاً بعد اللغط الذي رافق تكريماً سابقاً قام به بركات أيضاً.