واصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول وحامل اللقب، سلسلة انتصاراته في بطولة أوستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى ليتأهل إلى النهائي على حساب البريطاني آندي موراي الرابع بفوزه عليه 6-3 و3-6 و6-7 و6-1 و7-5 في مباراة مثيرة. ويلتقي ديوكوفيتش في المباراة النهائية مع الإسباني رافاييل نادال الثاني الذي هزم السويسري روجيه فيديرر الثالث في نصف النهائي.

وعجز موراي عن التأهل إلى المباراة النهائية للعام الثالث على التوالي، وأن يكون أول بريطاني يحرز أحد ألقاب الـ«غراند شيليم» منذ أن حقق ذلك فريد بيري عام 1936.
وفشل موراي، الذي يشرف عليه البطل التشيكوسلوفاكي ـــــ الأميركي السابق إيفان ليندل، في الثأر من ديوكوفيتش الذي هزمه في نهائي العام الماضي. من جهته، يسعى ديوكوفيتش (24 عاماً) إلى تكرار الإنجاز الذي حققه في الموسم الماضي عندما فاز بعشرة ألقاب في 11 مباراة نهائية خاضها، علماً بأنه انتزع في منتصفه المركز الأول في التصنيف العالمي للاعبين المحترفين من نادال. وخاض الصربي نصف النهائي للمرة السابعة على التوالي. وخسر موراي (24 عاماً) المجموعة الأولى 6-3 أمام ديوكوفيتش، وتأخر في بداية الثانية بشوطين، لكن البريطاني واجه البطل الصربي بضراوة وعادل الأرقام قبل أن ينتزع المجموعة الثانية 6-3.
وفي المجموعة الثالثة، بلغ التنافس ذروته، عندما كسر موراي إرسال خصمه في نهايتها، بيد أن ديوكوفيتش رد سريعاً وفرض شوطاً حاسماً خرج منه موراي فائزاً 7-4 في مجموعة دامت 88 دقيقة.
وظهر التعب على موراي، في المجموعتين الرابعة والخامسة، فتقدم ابن مدينة بلغراد سريعاً ولم تعد كرات ديوكوفيتش دقيقة على غرار المجموعة الثالثة، فعادله موراي، لكن الصربي كان الأصلب في الشوطين الأخيرين وحسم المجموعة 7-5.

زوجي السيدات

أحرزت الروسيتان سفتلانا كوزنتسوفا وفيرا زفوناريفا لقب زوجي السيدات، بفوزهما على الإيطاليتين سارا ايراني وروبرتا فينتشي 5-7 و6-4 و6-3.
وخلفت كوزنتسوفا وزفوناريفا الأرجنتينية جيزيلا دولكو والإيطالية فلافيا بينيتا اللتين أحرزتا لقب العام الماضي على حساب الروسية ماريا كيريلنكو والبيلاروسية فيكتوريا أزارنكا.
وهذا اللقب الثاني لكوزنستوفا في زوجي السيدات بعد أن أحرزته عام 2005 مع الأوسترالية اليسيا موليك وعلى حساب الأميركيتين ليندساي دافنبورت وكورينا موراريو.