للمرة السادسة على التوالي، والخامسة عشرة في تاريخه، يتأهل منتخب المكسيك الى نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستستضيفها البرازيل في 2014، وذلك بعدما جدد فوزه على مضيفه النيوزيلندي 4-2، في ويلينغتون، في إياب ملحق الكونكاكاف _ أوقيانيا. وسجل أوريبي بيرالتا (13 و29 و33) وكارلوس ألبرتو بينيا (87) أهداف المكسيك، وطومي سميث (80 من ركلة جزاء) وروري فالون (82) هدفي نيوزيلندا. وكانت المكسيك قد فازت 5-1 ذهاباً في مكسيكو.

وعوّضت المكسيك خيبة أملها في تصفيات الكونكاكاف التي كانت تسيطر عليها سابقاً، واستغلت الملحق بأفضل طريقة وحجزت بطاقتها الى العرس العالمي، حيث رفعت عدد المنتخبات المتأهلة إلى 31 منتخباً.
وتبقى بطاقة وحيدة بين الأوروغواي والأردن اللذين يلتقيان الواحدة فجر اليوم في مونتيفيديو، في إياب الملحق الآسيوي _ الأميركي الجنوبي. وكانت مباراة الذهاب في عمان قد انتهت بفوزٍ كبير للمنتخب الأميركي الجنوبي بخماسية نظيفة.

مباريات دولية ودية

فاز المنتخب البرازيلي على نظيره التشيلياني 2-1 في مباراة دولية ودية أقيمت بينهما في مدينة تورونتو الكندية.
وسجل هالك (14) وروبينيو (79) هدفي البرازيل، وإدواردو فارغاس (71) هدف تشيلي، ليحقق «السيليساو» الفوز السادس على التوالي. وافتتح هالك التسجيل للبرازيل بتسديدة صاروخية عن الجهة اليسرى (14)، لكن فارغاس أدرك التعادل لتشيلي (71) من كرة قوية سددها بيمناه من خارج منطقة الجزاء. إلا أن روبينيو سجل هدف الفوز إثر تمريرة من مايكون، ليكون هدفه الأول مع المنتخب منذ آب عام 2011.
وفي مباراة أخرى، سجل اينر فالنسيا هدفاً في الوقت القاتل ليمنح منتخب بلاده الإكوادور هدف التعادل في مرمى هندوراس، في المباراة التي أقيمت بينهما في هيوستن الأميركية.
وطرد الحكم مدافع الإكوادور خوان كارلوس باريديس في الدقيقة 76، وسرعان ما لحق به لاعب وسط هندوراس وستوك سيتي الإنكليزي ويلسون بالاسيوس في الدقيقة 84.