هيمن البريطاني لويس هاميلتون (مرسيدس جي بي) والالماني سيباستيان فيتيل (ريد بُل رينو)، حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة، على جولتي التجارب الحرة لجائزة ايطاليا الكبرى، المرحلة الثانية عشرة من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، على حلبة مونزا.


ففي الجولة الصباحية، قطع هاميلتون، بطل الجائزة العام الماضي وبطل العالم عام 2008 مع فريق ماكلارين مرسيدس، اسرع لفة بزمن 1,25,565 دقيقة بمعدل سرعة وسطي بلغ 243,731 كلم/ ساعة، وتقدم على الاسباني فرناندو الونسو (فيراري)، بطل العالم 2005 و2006 مع فريق رينو الذي سجل 1,25,600 د، وزميله في مرسيدس الالماني نيكو روزبرغ (1,25,704 د).
واكمل فيتيل، الساعي الى الفوز باللقب العالمي للمرة الرابعة على التوالي، والفنلندي كيمي رايكونن (لوتوس-رينو)، بطل العالم 2007 مع ماكلارين، المراكز الخمسة الاولى.
وفي الجولة الثانية، كان فيتيل الاسرع بعد ان سجل 1,24,453 د، متقدماً على زميله الاوسترالي مارك ويبر بفارق 0,623 ث، فيما جاء رايكونن ثالثاً بفارق 0,663 ث وبنفس توقيت زميله الفرنسي رومان غروجان.
اما هاميلتون فحل سادساً امام زميله روزبرغ وخلف الونسو الذي لم يفز امام «تيفوزي» حلبة مونزا منذ موسمه الاول خلف مقود فيراري اي عام 2010، اذ اكتفى بعدها بالصعود الى الدرجة الثالثة من منصة التتويج في الموسمين الاخيرين، علماً بأنه توج في هذا السباق مرة واحدة اخرى عام 2007 خلف مقود ماكلارين-مرسيدس.
وسيكون الفوز امام جمهور «سكوديريا» هاماً جداً لالونسو بعد ان حقق رغبته الشخصية في الاحتفال امام جماهيره الاسبانية في السباق الخامس للموسم الحالي الذي شهد تتويجه في سباق الصين ايضاً.
ويتصدر فيتيل الترتيب العام برصيد 197 نقطة وبفارق 46 نقطة عن الونسو (151 نقطة) و58 عن هاميلتون (139 نقطة).
ويأمل بطل العالم ان يخرج فائزاً من سباق الأحد حيث حقق على حلبة مونزا فوزه الاول في سباقات الفئة الاولى عام 2008 مع فريق تورو روسو قبل ان يفوز مع فريقه الحالي ريد بُل بنسخة 2011.
وتقام التجارب الرسمية للسباق اليوم الساعة 15,00 بتوقيت بيروت، والسباق غداً في التوقيت عينه.