إدانة هونيس بالتهرب الضريبي


حكمت المحكمة الألمانية على الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونيخ بطل الدوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا أولي هونيس بتهمة التهرب الضريبي بعد تحقيق استغرق أشهراً عدة. وأوضحت المحكمة المحلية العليا في ميونيخ في بيان لها أنه يتعيّن عليها الآن تقرير ما إذا كانت ستحيل القضية التي رفعتها النيابة العامة الى المحكمة. وكانت الصحافة الألمانية قد كشفت في نيسان الماضي أن مصلحة الضرائب نددت في كانون الثاني بتجاهل هونيس دفع ملايين من اليورو كضرائب عن منافع وأملاك له في سويسرا. واعتقلت الشرطة هونيس في نيسان الماضي، ثم أطلقت سراحه بكفالة مالية قدرها 5 ملايين يورو. وتقدم هونيس (61 عاماً) باستقالته الى الفريق البافاري، لكن مجلس الإدارة رفضها وطلب منه مواصلة مهماته.

مارادونا يعتدي على مصوّر

اعتدى «الأسطورة» الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا على أنريكه غارسيا المصوّر في مجلة «خنتي»، أثناء خروجه من منزل والده في الأرجنتين. وأوضح غارسيا أن المدير الفني السابق للمنتخب الأرجنتيني تعدى عليه بالضرب، موجهاً له ركلات في الركبة وأماكن أخرى بالجسم. وأعلن المصور الأرجنتيني أنه تقدم ببلاغ ضد مارادونا في الشرطة، الذي أكد أنه تعدى عليه بالضرب لأنه كان متعكر المزاج. وأشار المصور إلى أنه كان بينه وبين مارادونا مشاكل، حيث صدمه الأخير بالسيارة منذ سنوات، وفضل ألا يتسبب له بمشاكل، ليشير إلى أنه كان المخطئ. وأكد غارسيا أنه هذه المرة لن يتنازل عن حقه، لأنه تسبب له بأضرار جسمانية ونفسية.

بيكام يزور ريال مدريد

قام النجم الإنكليزي ديفيد بيكام بزيارة تدريبات فريقه السابق ريال مدريد الإسباني في جامعة كاليفورنيا بمدينة لوس أنجلس الأميركية. وحضر بيكام تمرين الفريق بعد زيارة اللاعبين في فندق «بيفرلي هيلز»، حيث تقيم البعثة. وبالإضافة إلى لوس أنجلس، سيزور ريال مدريد فينيكس وميامي وسان لويز للعب مباريات ودية.

فضائح في الاتحاد الياباني للجودو

ذكرت وكالة «جيجي» ويومية «يوميوري شيمبون» اليابانيتان أن من المتوقع استقالة رئيس الاتحاد الياباني للجودو ومسؤولين آخرين بسبب فضائح عنف وتحرش جنسي واختلاس أموال بين نخبة مسيّري هذه الرياضة التقليدية. ويستعد رئيس الاتحاد الياباني هاروكي أويمورا وأربعة أعضاء آخرين للاستقالة، بحسب الصحف المحلية. وكان مدرب المنتخب الياباني للسيدات وبطل العالم السابق ريوجي سونودا قد استقال مطلع العام الجاري لصفعه أعضاء في المنتخب الوطني وضربهم بانتظام بسيوف من الخيزران. ومنح مسؤولي اللعبة مهلة حتى 15 تشرين الأول لتقديم تقرير كامل الى الاتحاد الدولي عن الأحداث التي أدت الى الفضيحة، مضيفاً إن الاتحاد الدولي سيتخذ الإجراءات المناسبة في حال الضرورة.