نجح إنديانا بايسرز في فرض التعادل على ميامي هيت حامل اللقب 2-2 بفوزه عليه 99-92، في المباراة الرابعة بينهما ضمن «بلاي أوف» دوري كرة السلة الأميركي الشمالي للمحترفين. وكان ميامي قد حسم المواجهة الأولى بين الفريقين 103-102 على أرضه، لكنه عاد وسقط في الثانية بين جماهيره أيضاً 93-97، قبل أن يعوّض في المباراة الثالثة على ملعب إنديانا بفوزه بنتيجة كبيرة 114-96. لكن إنديانا، الحالم بالتأهل الى نهائي الدوري للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 2000، أكد مجدداً أنه لن يكون لقمة سائغة أمام خصمه.

وكان روي هيبرت أفضل لاعبي إنديانا بتسجيله 23 نقطة، وأضاف جورج هيل 19 نقطة وديفيد وست 14 نقطة وبول جورج 12 نقطة. أما من جهة ميامي، فكان ليبرون جيمس الأفضل بتسجيله 24 نقطة وأضاف ماريو تشالمرز 20 نقطة ودواين وايد 16 وراي آلن 11
نقطة. وبدا ميامي في طريقه لتحقيق فوزه الـ 24 من أصل المباريات الـ 25 الأخيرة التي خاضها بعيداً عن ملعبه بعدما نجح في تعويض تخلفه 72-81 في بداية الربع الأخير والتقدّم 86-83 بتسجيله 14 نقطة متتالية، مقابل نقطتين فقط لفريق المدرب فرانك فوغل. لكن بايسرز بدا عازماً على مقارعة جيمس ورفاقه وإسقاطهم للمرة الثانية، حيث أدرك التعادل 86-86 من سلة ثلاثية لبول جورج، قبل أن يضرب بقوة بتسجيله 16 نقطة مقابل 6 فقط للضيوف، ما مهّد الطريق أمامه للخروج فائزاً من مباراة «قاسية» كانت الاحتكاكات والأخطاء الشخصية عنوانها الأساسي، إضافة الى الدفاع الصلب الذي تميز به صاحب الأرض، ما سمح له بإحباط جيمس الذي نجح في 8 من أصل 18 محاولة، ولم يكمل المباراة في ثوانيها الـ 56 الأخيرة بعد ارتكابه 6 أخطاء شخصية.