طلب برشلونة الإسباني من الاتحاد الدولي لكرة القدم السماح له بالتعاقد مع بديل لمدافعه البلجيكي توماس فيرمايلن الذي سيغيب عن صفوف الفريق لمدة 4 أشهر بسبب الإصابة، وذلك بحسب ما ذكرت بعض وسائل الإعلام الكاتالونية. ويعاني برشلونة من عقوبة الحظر المفروضة عليه من قبل "الفيفا" التي تقضي بعدم السماح له بالتعاقد مع أي لاعبٍ جديد في فترتي الانتقالات المقبلتين بسبب مخالفات النادي في التعاقد مع لاعبين ناشئين أجانب.


وانضم فيرمايلن إلى برشلونة في الصيف، قادماً من أرسنال الإنكليزي مقابل 15 مليون يورو، وهو لم يشارك في أي مباراة رسمية مع الفريق حتى الآن، لكنه وصف من خلال استطلاعات الرأي التي تجري عبر الإنترنت بأنه الصفقة الأسوأ للنادي.
كذلك، نقلت صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الكاتالونية عن إذاعة "كادينا سير" الإسبانية أن لاعب برشلونة مارتن مونتويا لا يدخل في خطط مدربه لويس إنريكه، ومن المحتمل مغادرته في سوق الانتقالات الشتوية.
بدوره، استبعد مدرب أرسنال الفرنسي أرسين فينغر إمكانية التعاقد مع حارس تشلسي التشيكي بتر تشيك خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن فريقه ليس بحاجة لخدماته. وقال فينغر خلال مؤتمر صحافي: "ليس هناك أي نية للتعاقد مع تشيك في فترة الانتقالات الشتوية. في الحقيقة لا أفكر في التعاقد مع حارس "البلوز"، كل ما يثار ليس صحيحاً".
وعلى صعيد المدربين، ذكرت وسائل الإعلام التركية أن غلطة سراي سيعين مساعد مدرب المنتخب التركي حمزة حمزة أوغلو خلفاً للإيطالي تشيزاري برانديللي الذي أُقيل من منصبه بسبب النتائج المتواضعة للفريق التركي. وسبق لمسؤولين في النادي التركي ان أعلنوا رحيل برانديللي بعد أقل من نصف موسم على تسلمّه مهماته، وذلك بسبب النتائج المخيبة لغلطة سراي في دوري أبطال أوروبا، حيث مني بأربع هزائم متتالية مقابل تعادل في 5 مباريات حتى الآن، وهو ودّع بالتالي الدور الأول قبل جولة على نهاية دور المجموعات.
كذلك تخلى نجم كرة القدم الإيرلندي السابق روي كين، عن منصب المدرب المساعد في أستون فيلا الإنكليزي، من أجل التركيز في عمله بنفس المنصب مع المنتخب الإيرلندي. وذكر كين في بيان له: "من المؤكد أن أدواري مع أستون فيلا والمنتخب وإخلاصي في العمل بكل منهما أصبح عملاً ضخماً للغاية. هذا ليس عادلاً لأي منهما، لذا اتخذت هذا القرار".