أعلن الفرنسي جيروم شامباني في موقعه الرسمي على شبكة «الإنترنت»، ترشحه لمنصب رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا». وهكذا يكون شامباني أول مرشح يعلن خوضه الانتخابات الرئاسية عام 2015 في كانون الثاني الماضي، في وجه الرئيس الحالي السويسري جوزف بلاتر، بعدما كشف عن إصلاحات يراها ضرورية «لإنهاء أزمة ادارة الفيفا».


ورأى شامباني أنه غير قادر بالفوز على بلاتر (78 عاماً) الذي يتبوأ هذا المنصب منذ عام 1998. وكشف شامباني (56 عاماً)، الذي عمل الى جانب بلاتر بين عامي 2002 و2005 عندما كان نائباً للامين عام للاتحاد الدولي أنه لعب دوراً كبيراً في إعادة انتخاب بلاتر عام 2002، ثم عيّن مديراً للعلاقات الدولية قبل تركه «الفيفا» عام 2010.وفي سياقٍ آخر، أوقف «الفيفا» عضو لجنة التدقيق المالي كانوفر واتسون حتى إشعار آخر بعد اعتقاله بسبب تهم فساد وغسيل اموال. وذكر «الفيفا» في بيان له: «قرر رئيس اللجنة الايطالي دومينيكو سكالا، إيقاف كانوفر واستون مؤقتاً، والذي تنطبق عليه قرينة البراءة، من مهامه في لجنة التدقيق المالي والامتثال».