كشفت صحيفة «فرانس فوتبول» الفرنسية أن الايطالي ماركو فيراتي سيمدد عقده مع باريس سان جيرمان، بطل فرنسا، حيث توصل الطرفان إلى اتفاق لتمديد الارتباط بينهما حتى عام 2019.

وسيمدّد العقد قبل نهاية الشهر الحالي، حيث سيحصل فيراتي على راتب سنوي يبلغ 3 ملايين يورو.

وفي انكلترا، تواصلت التقارير الصحافية التي تربط النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بالعودة الى الدوري الانكليزي الممتاز، حيث يبدو أن المعركة ستدور بين فريقه السابق، اي مانشستر يونايتد وتشلسي للظفر بتوقيع أفضل لاعب في العالم.
وذكرت صحيفة «مترو» أن إدارة «الشياطين الحمر»، أبدت استعدادها لدفع راتب أسبوعي للنجم البرتغالي يصل الى 300 ألف جنيه استرليني، علماً بأن راتبه الحالي مع ريال مدريد الاسباني يبلغ 290 ألف جنيه.
وأضافت الصحيفة أن وكيل رونالدو، مواطنه جورجي منديش، يضغط لاقناع اللاعب بالعودة إلى مانشستر يونايتد، نظراً إلى الخلاف الشديد بينه وبين إدارة النادي الملكي في الفترة الأخيرة.
وكانت صحيفة «ذا دايلي إكسبرس»، قد كشفت عن نية تشلسي تقديم عرض للحصول على توقيع رونالدو مقابل 60 مليون جنيه استرليني.
وذكرت الصحيفة أن النادي اللندني سيعتمد على مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي تربطه علاقة قوية برونالدو لإقناعه بالقدوم إلى ملعب «ستامفورد بريدج».
وبرغم نفي فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد، بأن يكون هناك خلاف مع رونالدو بعد تصريحات الأخير، التي انتقد فيها سياسة تعاقدات الإدارة في سوق الانتقالات الصيفية، فإن هذه التطورات أغرت الأندية الأخرى، وتحديداً الإنكليزية، لمحاولة التعاقد مع «الدون».
وفي ايطاليا، كشف حارس ميلان، الإسباني دييغو لوبيز، أن مدربه السابق في ريال مدريد، الايطالي كارلو أنشيلوتي، هو من أسدى إليه النصيحة بالرحيل إلى النادي اللومباردي، ورأى أن «الروسونيري» سيستعيد مكانته الطبيعية في وقت قريب.
وقال لوبيز: «لطالما حدثني كارلو أنشيلوتي عن ميلان، وكذلك فعل (النجم البرازيلي السابق لريال مدريد وميلان وساو باولو الحالي) كاكا وعندما لاحت الفرصة انتقلت فوراً. ميلان نادٍ تاريخي، وسيعود كما كان».
وعن الفرق بين ميلان وريال مدريد، قال لوبيز: «إنهما أكبر ناديين في العالم، وأنا ترعرعت في الريال، وبالتالي لم أواجه صعوبة أبداً في التأقلم، لكن الأمور هنا مختلفة قليلاً».