أحرز قائد منتخب لبنان وفريق النجمة عباس عطوي، جائزة أفضل لاعب في لبنان لموسم 2013-2014 في مهرجان قناة المنار الثامن عشر، وحصل أيضاً على جائزة مالية بقيمة 5 آلاف دولار.

ونال عطوي 75 نقطة، متفوقاً في التصويت على زميله في النجمة الجناح الدولي علي حمام (20 صوتاً) وهداف الراسينغ عدنان ملحم (7 أصوات). وحصل قائد النبيذي على جائزتين إضافيتين بتتويجه كأفضل صانع ألعاب بعدما مرر عشر كرات حاسمة في الموسم إلى جانب إحرازه عشرة أهداف وكذلك اختياره في التشكيلة المثالية.
وسيطر النجمة على الجوائز، إذ ضمت التشكيلة المثالية ستة من لاعبيه، إضافة إلى جائزة أفضل مدرب، نالها مدربه الألماني ثيو بوكير (80 صوتاً) الذي قاد الفريق إلى منصة التتويج بعد غياب خمسة مواسم، على الرغم من تسلّمه النبيذي في المرحلة الأخيرة من دور الذهاب خلفاً لموسى حجيج، إذ لم يخسر النجمة تحت قيادته في 12 مباراة، بالإضافة إلى وصوله إلى الدور الثاني في كأس الاتحاد الآسيوي وبلوغه نصف نهائي مسابقة الكأس.

ونال لاعب شباب الساحل حسن كوراني، جائزة أفضل لاعب ناشئ. وضمت التشكلية المثالية، التي حصل كل لاعب فيها على مليون ليرة نقداً، حارس مرمى النجمة محمد حمود (57 صوتاً) وفي مركزي قلب الدفاع لاعب الصفاء نور منصور (68 صوتاً) ولاعب الراسينغ النيجيري أديل بريشيوس (49 صوتاً)، وفي مركز الظهيرين اختير لاعبا النجمة علي حمام (103 أصوات) ووليد إسماعيل (47 صوتاً)، وفي مركز الارتكاز لاعب الصفاء حمزة سلامي (70 صوتاً)، وفي مركز صانع الألعاب لاعب النجمة عباس عطوي (98 صوتاً)، وفي مركز الجناحين لاعبا النجمة السنغالي سي الشيخ (77 صوتاً) وخالد تكه جي (70 صوتاً).
أما المهاجمان فكان الاختيار على هداف البطولة لاعب الراسينغ عدنان ملحم (65 صوتاً) ومهاجم العهد حسن شعيتو (42 صوتاً).
وتقاسم ملحم وزميله في الراسينغ العاجي لاسينا سورو لقب الهداف (13 هدفاً).
وأحرز الحكم الدولي رضوان غندور جائزة أفضل حكم للموسم الثالث على التوالي، والحكم الاتحادي بلال الزين جائزة أفضل حكم مساعد بعد موسم ممتاز قدمه الزين، وأبو بكر المل (السلام زغرتا) جائزة أجمل هدف.