يخوض منتخب فلسطين احدى اهم المباريات في تاريخه، عندما يلتقي الفيليبين في نهائي كأس التحدي اليوم الجمعة في المالديف عند الساعة السابعة مساء بتوقيت بيروت، بحثاً عن التأهل لاول مرة الى كأس اسيا استراليا 2015. ولم يسبق للمنتخبين ان شاركا في الحدث القاري، وقد بلغا النهائي بعد فوز فلسطين على افغانستان 2 - 0 بهدفي اشرف نعمان، والفيليبين على جزر المالديف المضيفة 3-2 بعد التمديد (الوقت الاصلي 2-2).


ورأى مدرب فلسطين جمال محمود أن الفوز على افغانستان في نصف النهائي جعل فريقه يقتنع بانه اصبح اقرب باللعب إلى المستوى الاول: «ليس كافيا ان نلعب النهائي. يجب ان نفوز، لان ذلك هو الاهم». ولم يتلق المنتخب الفلسطيني المصنف 34 عالميا اي هدف في اربع مباريات في المسابقة.
وقال مدرب الفيليبين الالماني توماس دولي ان فريقه المصنف 140 عالميا، والحادي والعشرين في اسيا، واثق بالفوز في التحدي: «نريد اللعب على مستوى اعلى، وهذا ليس سرا. جئنا الى المالديف لنحرز اللقب، ونحن على بعد خطوة من ذلك». وتابع: «هدفنا الاكبر هو اللعب مع الكبار في كأس اسيا». وكانت فلسطين قد تصدرت المجموعة الاولى امام جزر المالديف، فيما توجت الفيليبين بطلة للمجموعة الثانية امام افغانستان. ويلعب بطل كأس التحدي ضمن المجموعة الاسيوية الرابعة، الى جانب اليابان والاردن والعراق.