أكد المدير الفني لمنتخب مصر لكرة القدم حسام البدري، أن هناك فرصة لتواجد لاعب نادي ليفربول محمد صلاح وزميله في آرسنال محمد النني في مباراة المنتخب مع الغابون ضمن الجولة الثانية من تصفيات المونديال يوم الأحد المقبل، بعد غيابهما القسري الأربعاء عن مباراة أنغولا بسبب قيود الحكومة البريطانية لعدم تفشي فيروس كورونا.

وغاب صلاح والنني بعد فرض السلطات البريطانية القيود على العائدين من بعض الدول المدرجة ضمن القائمة الحمراء، على غرار حجر صحي لعشرة أيام.
وقال البدري في المؤتمر الصحافي عقب المباراة التي فازت فيها مصر على أنغولا (1-صفر) بركلة جزاء مبكرة لمحمد مجدي «أفشة» على ملعب الدفاع الجوي إن «هناك فرصة لتواجد صلاح والنني خلال مباراة الغابون. خلال 24 ساعة سيتم حسم الأمور وستتضح الرؤية بأن يكون الثنائي معنا من عدمه».