هو أسبوع الحسم بامتياز في الدوري اللبناني لكرة القدم. انتهى الدوري الأصعب قبل أسبوع على ختامه. اللقب ذهب الى النجمة بعد طول انتظار وبطاقتي الهبوط الى الدرجة الثانية أصبحتا محسومتين للاجتماعي والمبرة. الأول سقط في الأسبوع الماضي، والثاني ودّع أمس بعد أن خسر أمام طرابلس 0-3 (الشوط الأول 0-1) على ملعب العهد في ختام المرحلة الحادية والعشرين.


وتوقف رصيد المبرة عند 15 نقطة في المركز الحادي عشر ما قبل الأخير وبفارق 7 نقاط عن السلام زغرتا والتضامن صور صاحبي المركزين التاسع والعاشر توالياً برصيد 22 نقطة لكل منهما.
وظهر لاعبو المبرة بصورة متواضعة في اللقاء نتيجة اقتناعهم بأن وضعهم صعب حتى لو فازوا على طرابلس وخسر السلام زغرتا في صور. فالأخير يتقدم عليهم بأربع نقاط في المركز العاشر وخسارته مقابل فوز المبرة ستعني تقلّص الفارق إلى نقطة.

سجّل لاعب الإخاء دييغو خمسة أهداف في مرمى الاجتماعي
لكن السلام يملك مباراة مع الإخاء في الأسبوع الأخير في زغرتا، ما يعني أن كفته أرجح أمام فريق ضمن بقاءه في الدرجة الأولى. هذه الصورة فرضت نفسها على لقاء المبرة وطرابلس
الذي قدّم لاعبوه مباراة جيدة. وافتتح الفريق الشمالي التسجيل في الدقيقة 15 من طريق السوري عمار زكور بتسديدة من داخل المنطقة إلى يمين الحارس بعد كرة ملعوبة من عبد الله طالب.
وتعززت النتيجة مع انطلاق الشوط الثاني، وتحديداً في الدقيقة الأولى منه، عبر زكور نفسه الذي سجّل هدفه الشخصي الثاني بعد متابعته لكرة عرضية من مواطنه عبد الرحمن العكاري. وفي الدقيقة 64 اختتم غازي الحسين ثلاثية فريقه بعد تمريرة من أحمد مغربي.
وبهذا الفوز رفع طرابلس رصيده الى 28 نقطة في المركز الثامن.
في الوقت عينه، كان فريق السلام زغرتا يحتفل طويلاً ببقائه في الدرجة الأولى بعد فوزه على مضيفه التضامن صور 3-2 (الشوط الاول 2-0). وسجّل أهداف السلام مصطفى توسكا (15) وطارق عبدو (30) وأحمد الخطيب (80 من ركلة)، فيما سجل البديل جان باتريك دوغي هدفي التضامن (89 و90).
وعلى ملعب طرابلس البلدي، منح البرازيلي دييغو دي اوليفييرا فريقه الإخاء الاهلي عاليه فوزاً كبيراً على مضيفه الاجتماعي 5-1 (الشوط الاول 4-0). وسجّل دييغو خماسية الإخاء في الدقائق (15 من ركلة جزاء) و(22) و(30 من ركلة جزاء) و(42) و(63) ليصبح ثاني هدافي الدوري برصيد 12 هدفاً خلف لاعب الراسينغ عدنان ملحم (13 هدفاً)، فيما سجل محمد غنام هدف الاجتماعي لأصحاب الأرض في الدقيقة 57. وشهدت المباراة طرد لاعبي الاجتماعي محمود حبلص ومحمد قرحاني لنيلهما إنذارين لكل منهما. ورفع الإخاء رصيده إلى 28 نقطة في المركز السادس، فيما بقي الاجتماعي أخيراً بـ 10 نقاط. ويختتم الدوري الأسبوع المقبل حيث سيشهد بعض التنافس بين اربعة فرق هي الساحل صاحب المركز الخامس بـ 29 نقطة والإخاء السادس (28)، والأنصار السابع (28) وطرابلس الثامن على مقاعد كأس النخبة.




الراسينغ يجدد لبالا

جددت إدارة نادي الراسينغ عقد مدربها التشيكي ليبور بالا (الصورة) الذي واصل تحقيق النتائج الممتازة للموسم الثاني على التوالي، إذ إن الراسينغ يحتلّ المركز الثاني في الترتيب برصيد 39 نقطة، علماً أنه أنهى الموسم الماضي ثالثاً. وكان الراسينغ قد حقق نتيجة كبيرة بفوزه على الصفاء 4 - 0 في افتتاح الأسبوع الـ 21، حيث قضى على آمال بطل لبنان في الحفاظ على لقبه.