نوّه رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ بمدينة طوكيو، ووصفها بأنها «الأفضل استعداداً على الإطلاق» للألعاب الأولمبيّة حيث بدأ الرياضيون دخول القرية الأولمبية قبل 10 أيام من حفل الافتتاح. وقال باخ الذي وصل إلى طوكيو الأسبوع الماضي وقضى ثلاثة أيام في الحجر الصحي، لرئيسة اللجنة المنظمة لألعاب طوكيو 2020 سيكو هاشيموتو إن المنظمين «يقومون بعمل رائع»، وقال: «لقد نجحتم في جعل طوكيو المدينة الأفضل استعداداً على الإطلاق لدورة الألعاب الأولمبية». وأضاف: «إنه أمر مثير للإعجاب في ظل الظروف الصعبة التي يتعيّن علينا جميعاً مواجهتها». والتقى الثنائي مع بدء دخول الرياضيين الأوائل إلى القرية الأولمبية التي افتُتحت أمس الثلاثاء دون أيّ من مراسم الترحيب المعتمدة عادة في الألعاب.

ورفض المنظمون حتى تحديد الفرق التي ستدخل أو عدد الرياضيين الموجودين الآن في القرية.
واعتمدت اللجنة المنظمة قواعد صارمة بشأن جائحة كوفيد-19 حيث لا يمكن للرياضيين دخول القرية إلا قبل خمسة أيام من منافساتهم ويجب عليهم المغادرة في غضون 48 ساعة من الفوز أو الخروج من المنافسة.