واصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميًا مشواره نحو لقب سادس في بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، ببلوغه الدور نصف النهائي للمرة العاشرة، إثر فوزه على المجري مارتون فوتشوفيتش (المصنّف 48) 6-3، 6-4، 6-4. وكان هذا الفوز الرقم 100 للصربي على الملاعب العشبية في مسيرته، ليبلغ الدور نصف النهائي في البطولات الكبرى للمرة الحادية والاربعين. وقال الصربي (34 عامًا) بعد المباراة «قدمت أداءً صلبًا. بدأت بشكل جيد جدًا ولم ارتكب الكثير من الاخطاء في الاشواط الخمسة الاولى».

وتابع اللاعب المتوج هذا العام بلقبي استراليا المفتوحة ورولان غاروس «أحب هذه الرياضة بروحي وجسدي، وأنا مخلص لها منذ ان كنت في سن الرابعة».
يسعى ديوكوفيتش لتحقيق الغراند سلام الذهبي، أي الفوز بالبطولات الأربع الكبرى في سنة واحدة، إضافة الى الميدالية الذهبية في الالعاب الاولمبية في طوكيو.
ويأمل «دجوكر» تحقيق لقبه العشرين في البطولات الكبرى من اول فرصة ومعادلة الانجاز التاريخي لحاملَي الرقم القياسي السويسري روجيه فيدرر الذي يلعب لاحقًا، والاسباني رافايل نادال.
وحقق «نولي» فوزه الثالث من ثلاث مواجهات ضد منافسه الذي اصبح أول مجريّ يبلغ ربع نهائي من بطولة كبرى منذ العام 1981.

ديوكوفيتش: قدمت أداءً صلبًا. لم أرتكب الكثير من الأخطاء في الأشواط الخمسة الاولى


وقام الصربي الطامح إلى أن يصبح أول لاعب منذ 1969 والثالث في التاريخ يفوز بالألقاب الكبرى في عام واحد، ببداية نارية للمباراة، كاسرًا إرسال منافسه مرتين، قبل أن يتقدم 5-صفر.
أنقذ فوتشوفيتش الذي كان يطمح إلى أن يصبح أول مجري يبلغ نصف النهائي في ويمبلدون منذ 1948، خمس فرص لخسارة المجموعة الاولى، قبل أن يستسلم عند السادسة.
كان كسر واحد للإرسال في الشوط التاسع ما قبل الاخير من المجموعة الثانية كافيًا ليحسمها ديوكوفيتش لصالحه، فيما استهل المجموعة الثالثة بكسر شوط منافسه، ليكون ذلك كافيًا لإنهائها 6-4.