مُني لوس أنجلوس ليكرز حامل اللقب بنكسة كبيرة بعد إصابة نجمه ليبرون جيمس وخروجه من الربع الثاني في مباراة الخسارة أمام اتلانتا هوكس 94-99 ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين. وطغت إصابة «الملك» على أخبار تلك الأمسية، بعدما تناقلت الصور خروجه من «ملعب ستيبلز سنتر» في الربع الثاني إثر ظهوره وكأنه يدحرج كاحله الأيمن بعد اصطدامه مع سولومون هيل لاعب أتلانتا. واستلقى جيمس على أرض الملعب حيث بدا أنه يعاني وصرخ من الألم، وأمسك كاحله الأيمن قبل أن يعود إلى المباراة لفترة وجيزة.

سجل ثلاثية بعد عودته إلى الملعب، لكنه ترك المباراة نهائياً بعد دقائق قليلة برفقة مدرب اللياقة البدنية، وضرب كرسياً في طريقه إلى غرف الملابس حيث بدا الإحباط عليه.
ومن دون جيمس وأنتوني ديفيس الذي يخضع لعلاج من إصابة في وتر عرقوب وعضلة الساق اليمنى، كاد ليكرز أن يتفادى الخسارة أمام هوكس بعدما حمل مونترزل هاريل الفريق على كاهله بتسجيله 23 نقطة و11 متابعة. غير أن هوكس استفاد من خروج جيمس وتراجع معنويات ليكرز لتحقيق فوزه الثامن توالياً.
ويدين رابع المنطقة الشرقية بالتساوي مع ميامي بفوزه إلى الجناح جون كولينز صاحب 27 نقطة و16 متابعة، فيما أضاف النجم الشاب تراي يونغ 14 نقطة و11 تمريرة حاسمة.
وتراجع ليكرز بعد هذه الخسارة للمركز الثالث في المنطقة الغربية مع 28 انتصاراً و13 هزيمة، خلف فينيكس صنز (27 -13) وتوتا جاز المتصدر (30-11).
وفي فيلادلفيا، تخطى سفنتي سيكسرز غياب نجميه الكاميروني جويل إمبيد والاسترالي بن سيمونز بسبب الإصابة للفوز على ساكرامنتو كينغز 129 - 105.
وعزز سفنتي سيكسرز صدارته للمنطقة الشرقية (29 فوزاً مقابل 13 خسارة) بفضل توبياس هاريس الذي أخذ على عاتقه المهام الهجومية فحقق «تريبل - دابل» مع 29 نقطة و11 متابعة و8 تمريرات حاسمة.
أثنى المدرب دوك ريفرز على أداء لاعبه قائلاً: «فرض نفسه فعلاً هذه الأمسية بفضل تصرفاته وطبعاً بأسلوب لعبه. لقد كان هائلاً».
ولعب شايك ميلتون دور المساند الأول لزميله هاريس بإضافة 28 نقطة، فيما كان اللعب الجماعي للفريق الورقة الرابحة مع نسبة نجاح عن التسديدات بلغت 55,8 في المئة.
في المقابل، بدا كينغز بعيداً عن مستواه ولم يدخل أجواء المباراة باستثناء لاعبه بادي هيلد صاحب 25 نقطة.
وفي مباراة أخرى، حقق ميلووكي باكس فوزه السادس توالياً أمام سان انتونيو سبيرز 120 - 113، في أفضل سلسلة له هذا الموسم.
وكان سبيرز تقدم بفارق 14 نقطة مع نهاية الشوط الأول.
لم يتأخر ميلووكي للردّ تحت هالة نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي قاده للفوز على سفنتي سيكسرز 109- 105 الأربعاء، فسجل في سلة منافسه 26 نقطة وأضاف 15 تمريرة حاسمة و8 متابعات، في أفضل معدّل له هذا الموسم.
وساهم كريس ميدلتون بـ 23 نقطة، على غرار «الذراع» الهجومية الثالثة جرو هوليداي (21).
من ناحيته، قاوم سبيرز برغم خوضه المباراة من دون ديجونتي موراي والاسترالي باتي ميلز الذي فضّل المدرب إراحتهما، وكان لوني ووكر مفاجأة تلك الأمسية بتسجيله 31 نقطة إلى جانب 6 متابعات، فيما أضاف صاحب الخبرة ديمار ديروزان 22 نقطة و13 تمريرة حاسمة.
ويحتلّ باكس المركز الثالث في المنطقة الشرقية (27-14) بفارق فوز عن نتس، فيما بقي سبيرز سابعاً في الغربية (22-17).
وفرض لوس أنجلوس كليبرز نجاعته الهجومية أمام تشارلوت هورنتس ليفوز بنتيجة 125 - 98، في أمسية بلغت نسبة نجاحه عن التسديدات 52,3 في المئة.
كما تألّق دفاعياً بعدما نجح في تقليص خطورة تسديدات منافسه إلى 38,8 في المئة فقط.
وبرز كليبرز، رابع المنطقة الغربية والذي تتأرجح نتائجه بين فوز وخسارة في مبارياته الست الأخيرة، بلعبه الجماعي فتناوب لاعبوه على التسجيل بينهم 7 سجلوا 10 نقاط على الأقل، وكان بول جورج الأبرز مع 22 نقطة و10 تمريرات حاسمة، فيما أضاف كاوهي لينارد 17.
وبمواجهة فريقه السابق هورنتس، تألق الفرنسي نيكولا باتوم بتسجيله 11 نقطة إلى جانب 5 متابعات وتمريرتين حاسمتين وسرقتين.
وكان مايلز بريدجز بديل لاميلو بيل الذي أصيب خلال المباراة (13 نقطة)، الأفضل في صفوف الخاسر بتسجيله 21 نقطة.
وفاز ممفيس غريزليز على غولدن ستايت ووريرز 111 - 103.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا